مجلة الاداب واللغات
Volume 8, Numéro 3, Pages 70-86

جدلية الغياب والحضور في الرواية الكولونيالية الحديثة

الكاتب : إبراهيم بوخالفة .

الملخص

لقد دأب الاستعمار الفرنسي على الحديث عن الجزائريين باعتبار غيابهم، وعن الجزائر باعتبارها أرضا لكلّ الأوروبيين. وهو يرى أن العرب الذين يسكنونها ليسوا أحقّ بها، ولا يستحقونها نظرا لقصورهم وعجزهم عن تمثيل الحضارات الإنسانيّة المتعاقبة على تلك الأرض. لقد كان وجودهم هنالك عرضيّا وبغيضا؛ فهم لم يجلبوا للإنسانيّة أيّ فضيلة. إنهم متخلفون جوهريا. وليس غريبا أن العرب يموتون بالطاعون في رواية "الغريب"، فهم أصل كلّ الأمراض والأوبئة؛ ويقع على عاتق فرنسا الحديثة تطهير شمال إفريقيا من العرب ومن الأمراض التي يسببها وجودهم. يسعى هذا المقال إلى دراسة تيمة الحضور والغياب في الخطاب الكولونيالي الحديث، وكيف سلب الاستعمارُ الجزائريَّ الحقَّ في أرضه بدعوى أنه لا يستحقها. كيف مثّل السرد الروائي الكولونيالي الوجود الجزائري على أرضه، وما هي الأساليب الجمالية والفنيّة لجعل هذا التمثيل بليغا ومفحما؟ تلك هي أسئلة هذا المقال.

الكلمات المفتاحية

الرواية الكولونياليّة؛ الحضور؛ الغياب؛ الهويّة؛ التاريخ؛ الثقافة.