العمدة في اللسانيات وتحليل الخطاب
Volume 4, Numéro 4, Pages 54-82

مفهوم انتاج اللغة وتكونها لدى المدرسة، البنيوية/السلوكية والمدرسة التحويلية/التوليدية

الكاتب : أستاذ مساعد حسن محمد أحمد محمد .

الملخص

بما أن اللغة مضمار فسيح يسمح للجميع بالتباري فيه، فقد سعى الباحث، من خلال هذه الدراسة، إلى تناول العلاقة بين اللغة كإفراز أو انتاج عقلي صرف، وبين اللغة كتعبير نفسي شعوري، فهي دراسة لغوية ونفسية في ذات الآن، اهتمت بأفكار علماء اللغة من جهة وبآراء علماء النفس من جهة أخرى؛ وبناء عليه فالدراسة تحصر اطارها في مدرستين لغويتين كبيرتين هما: المدرسة البنيوية، والتي تبنت فكرة اكتساب اللغة مثلها مثل أي سلوك آخر. أما المدرسة التحويلية/التوليدية، فقد تبنت مفهومًا مغايرًا للبنيوية، فهي ترى أن اللغة موجود في الدماغ بشكل غريزي فطري. وقد اشتمل هذا البحث على تقدمة توضيحية، ومن ثم عمل الباحث على طرح ومناقشة عدة موضوعات وقضايا، جمعت بين اللغة وأساليب تكوينها، وبين الشعور النفسي المصاحب للغة كتعبير عن النفس وحاجاتها، وقد تضمن متن البحث الموضوعات التالية: السلوك الاتصالي، واللغة، وعلم الإنسان اللغوي، وعلم اللغة، مفهوم اللغة بين المدرستين، المدرسة البنيوية (Structural Linguistics)، الفلسفة وعلم النفس، علم اللغة التحويلي/التوليدي (transformational Linguistics)، ثم خاتمة البحث: والتي ضمت نتائج وتوصيات الدراسة.

الكلمات المفتاحية

انتاج اللغة تك ; ن اللغة. المدرسة البني ; المدرسة السل ; كية