عصور
Volume 16, Numéro 1, Pages 185-203

جهود المستشرقين الفرنسيين في خدمة تراث الغرب الإسلامي ليفي بروفنسال أنموذجا.

الكاتب : محمد الزين .

الملخص

يسعى هذا البحث إلى محاولة إبراز جوانب من اسهامات مدرسة الاستشراق الفرنسي في خدمة تراث الغرب الاسلامي، حيث كان لمدرسة الاستشراق الفرنسي دور بارز في بعث روح الترجمة، وإقامة العلاقات بين الشرق والغرب؛ نتيجة للحروب الصليبية، والتبادل التجاري عبر صقلية، والفتح الإسلامي للأندلس، وامتداد الدولة العثمانية. وقد امتد اهتمام المستشرقين الفرنسيين بثقافة الغرب الاسلامي، منذ ذلك الوقت حتى العصر الحديث، وهذه الدراسة ستحاول أن تلقي الضوء على دور المستشرق الفرنسي " ليفي بروفنسال" في نقل الثقافة العربية الاسلامية إلى الغرب، وتقديم خدمات بحثية، دون الوقوف على تحليل الجوانب السلبية، أو التطرق إلى نظرة المستشرق للشرق بطرفيها السلبي والإيجابي، فهي دراسة مسحية تلقي الضوء على المساحة التي أفردها المستشرق الفرنسي المذكور آنفا لتراث الغرب الاسلامي. Summary This search aims at highlighting aspects concerning the contribution of the French Orientalist school in favour of the heritage of the Islamic west; in the sense that it played a leading role as for the launch of the spirit of the translation and the establishment of the relations between the east and the west as a result of the crusades, the trade through Sicily, of the Islamic conquest in Andalusia and of the extension of the state Othoman. The interest of the French Orientalists extended in the culture of the Islamic west since this time(period), until the modern era .Ce work aims at clarifying.

الكلمات المفتاحية

المستشرقين الفرنسيين ؛ الغرب الإسلامي ؛ ليفي بروفنسال ؛ الحروب الصليبية ؛ النقوش الأثرية