آفاق علمية
Volume 12, Numéro 5, Pages 638-658

التنمية من منظور إسلامي مع رصد التجربة الماليزية ومقومات نجاحها خلال الفترة (1957-2020)

الكاتب : سنوسي اسامة . زموري كمال . أيوب صكري أيوب صكري .

الملخص

هدفت هذه الدراسة إلى إبراز أهمية التنمية من منظور إسلامي كبديل للأنظمة الرأسمالية والإشتراكية التي أثبتت فشلها في أغلب الدول النامية، فالنظرة الإسلامية للتنمية هي نظرة شاملة تتضمن جميع نواحي الحياة المادية والروحية والخلقية، وتركز على بناء الإنسان كمحور للعملية التنموية، وذلك بالإستناد للتجربة الماليزية. وتوصلت الدراسة إلى أن ماليزيا من بين الدول القليلة التي استوعبت فلسفة التنمية من منظور إسلامي، وعملت على النهوض بالرأسمال الفكري من خلال الرقي بمستوى التعليم، حيث تمكنت من التحول من دولة زراعية متخلفة إلى دولة متقدمة، وإذا ما أرادت الدول النامية والعربية بصفة خاصة تحقيق تنمية ذاتية ومستدامة من منظور إسلامي، وجب عليها الإستفادة من التجربة الماليزية واستلهامها، وتبني جملة من الإجراءات أهمها إعطاء أهمية قصوى للتنمية البشرية، بناء اقتصاد المعرفة، القضاء على الفساد بمختلف أنواعه وتفعيل دور الشراكة المجتمعية في عملية التنمية.

الكلمات المفتاحية

التنمية، المنهج الإسلامي، التجربة الماليزية