دراسات وأبحاث
Volume 8, Numéro 23, Pages 347-359

نطاق مشروعية النشر الصحفي عبر الانترنت و آثرها على حرية التعبير. قراءة على ضوء قانون الاعلام 90-07 الملغى والقانون الدولي.

الكاتب : موساوي عبدالحليم .

الملخص

الملخص: شكل هامش الحرية الواسع الذي حظيت وسائل الإعلام في السنوات الأخيرة في تسليط الضوء على ضرورة إيجاد إطار قانوني يمكن الصحافة الالكترونية من أداء دورها، وفق نظام قانوني يكفل لها أداء رسالتها على أتم وجه، إلى جانب تفعيل آلية الرقابة القانونية التي تكفل عدم خروجها عن رسالتها الإنسانية السامية، وشكل الاستخدام المتزايد للتقنيات الحديثة في النشر وعلى الخصوص الشبكة العالمية ، المعروفة بالإنترنت. لكن تجدر الإشارة إلى أن المقاربة بين وسائل الإعلام والنشر الالكتروني، تحتوي على كثير من التشويش والتناقض أحيانا، نظرا لغياب المناخ الملائم الذي من شأنه تعزيز حرية التعبير عبر الأنترنت، إلى جانب بناء منظومة المساءلة الفعالة لتحقيق موازنة بين ما تقتضيه هذه الرسالة السامية، والنطاق القانوني للمسؤولية عن أي ضرر مرتكب. Abstract: Form the sidelines of the broad freedom which received the media in recent years to highlight the need for a legal framework that could be electronic media to play its role, according to a legal system that guarantees them fulfill their mission to the fullest, as well as activating the legal supervision mechanism to ensure that no exit from its humanitarian mission Semitism, and the form of the increased use of modern technologies in the publication and in particular the World Wide web, known as the Internet. But it should be noted that the approach of the media and electronic publishing, contains a lot of confusion and contradiction at times, given the appropriate environment that would promote freedom of expression via the Internet, as well as building an effective system of accountability to achieve a balance between what is required by this sublime message, the legal scope of absence responsibility for any damage to the perpetrator.

الكلمات المفتاحية

النشر الالكتروني، الصحافة الالكترونية، حرية التعبير. Electronic publishing, Electronic press, freedom of expression.