مجلة الآداب و العلوم الإجتماعية
Volume 17, Numéro 3, Pages 139-150

إستراتيجيات العلاقات العامة في إدارة أزمة الصورة الذهنية للمؤسسة

الكاتب : نجيب كامل .

الملخص

في مرحلة ما من دورة حياة المؤسسة ستتعرض حتما إلى أزمة قد تعصف بها وتساهم في زوالها، وهنا أصبح لزاما إدارة هذه الأزمة التي ستنتقل من داخل المؤسسة إلى خارجها، وترسم تلك الانطباعات والإدراكات والصورة الذهنية السلبية لدى الجمهور، التي تعد بدورها أزمة تتعلق بالصورة الذهنية للمؤسسة، ومن هنا جاء الهدف من المقال وهو معالجة فاصل مهم في إدارة ازمة الصورة الذهنية عن طريق رهان العلاقات العامة والإتصالات، لإعادة بناء تلك الصورة الإيجابية عن المؤسسة والتي ستحقق سمعة طيبة من شأنها ان تحافظ عليها وتساهم في بقائها، وحتى تعزز أعمالها وخدماتها، وجاءت نتائج البحث لتحدد أهمية إعتماد العلاقات العامة على الإستراتيجيات العلمية التي تؤطر إتجاهات المعالجة لأزمة الصورة الذهنية للمؤسسة بشكل جيد. At some point in the life cycle of the institution will inevitably be exposed to a criss that may plague it and contribute to its demise. This is where it is necessary to manage this crisis, which will move from within the institution to the outside. These impression and perception and negative mental image of the public which in turn is a crisis related to the mental image of the institution. Hence, the aim of the article is to address an important break in management of the mental image CRISIS THROUGH the bet of public relations and cimmunications, to rebuild that positive image of the institution, which will achieve a good reputation that will maintion and contribute to its survival. Inorder to strenghen its work and services, the resuts of the reaserch to determine the importance of public relations reliance on scientific strategies that frame the treatment trends to the mentale image of the institution well.

الكلمات المفتاحية

مؤسسة ; أزمة ; صورة ذهنية ; سمعة ; علاقات عامة