مجلة القانون الدستوري والمؤسسات السياسية
Volume 4, Numéro 1, Pages 55-81

دور الدساتير في المجتمعات الانتقالية The Role Of Constitutions In Transitional Societies

الكاتب : بن عطاالله بن علية . انسيغة فيصل .

الملخص

يعتبر الدستور القانون الاسمى في الدولة، حيث ينظم العلاقة بين السلطات ويحدد الحقوق والحريات العامة، ويقيد سلطة الحاكم، وحين يتم الاعتداء على حقوق الإنسان وحرياته قد ينجم عنه ثورة شعبية للمطالبة بالحقوق والانتقال إلى حكم ديمقراطي. لذا تزداد أهمية الدستور خلال الانتقال الديمقراطي لما له من دور في بناء دولة القانون وتعزيز وحماية الحقوق والحريات، فالهندسة الدستورية والبناء الدستوري يهدفان إلى القطيعة مع الأنظمة التسلطية من خلال اليات مختلفة منها الإعلانات الدستورية المؤقتة أو الجمعية التأسيسية أو التعديل الدستوري يؤسس لدولة تحترم فيها الحقوق الأساسية. The constitution is the supreme law in the state, regulates the relationship between the authorities, protects public rights and freedoms, and restricts the authority of the ruler, and therefore any violations of human rights and freedoms listed in the constitution may lead to a popular revolution calling for respect for rights and a transition to democratic rule. Therefore, the constitution becomes more important during a democratic transition because of its role in building a state of law and promoting and protecting rights and freedoms. Constitutional engineering and constitutional construction aims to break authoritarian regimes through various mechanisms, including temporary constitutional declarations, the Constituent Assembly, or constitutional amendment that creates a country in which fundamental rights are respected.

الكلمات المفتاحية

الدستور؛ البناء الدستوري؛ الهندسة الدستورية؛ الانتقال الديمقراطي؛ حقوق الإنسان. ; Constitution; Constitution building ; constitutional engineering; democratic transition; human rights.