مجلة الباحث للعلوم الرياضية والاجتماعية
Volume 1, Numéro 1, Pages 263-270

الصعوبات التي تواجه سيرورة نظام (ل.م.د) الجامعات الجزائرية وكيفية التغلب عليها

الكاتب : عبد الحكيم شريط . عبد الحميد قويسم .

الملخص

يأتي اصلاح منظومة التعليم العالي ضمن سلسلة الاصلاحات التي باشرتها الحكومة الجزائرية منذ بداية الثمانينات، فالإصلاح في نظر الحكومة الجزائرية لا يكتمل الا باستكمال أهم ملف وهو التعليم الهادف والمنسجم والذي يساهم في دعم مشاريع بناء الامة ويحافظ على استمرارية قوة الدولة، ولقد أدت تراكم الاختلالات في الجامعة الجزائرية بسبب الضغط الكبير الناجم عن الطلب الاجتماعي المتزايد على التعليم العالي، إلى جعل الجامعة غير مواكبة لحركة التحولات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تمر بها الجزائر والتحديات الكبرى العالمية، وهذا ما يفرض على الجامعة مواجهة عجز نظامها الكلاسيكي، ووضع استراتيجية قادرة على استيعاب نتائج التحولات الاجتماعية والاقتصادية والإدارية التي تميز العصر الحالي وهذا ما أدى بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي الى مشروع اصلاح المنظومة التعليمية وهذا بتبني سياسة جامعية عالمية تتلخص في نظام )ل.م.د(. ان هذا النظام أدخل ممارسات بيداغوجية جديدة من أجل تحسين الجودة البيداغوجية ومقاربات ابتكارية في بناء برامج للتعليم والتكوين مستوحاة مباشرة من احتياجات المجتمع ولاكن هذا النظام واجه عقبات ومعوقات في المجتمع الجامعي كونه نظام حديث غير اغلب ملامح التعليم العالي والبحث العلمي وقد واجه هذا النظام صعوبات في تقبل الأساتذة والطلبة والاسرة الجامعية لمبادئ عمل هذا النظام

الكلمات المفتاحية

.