مجلة الناقد للدراسات السياسية
Volume 4, Numéro 2, Pages 11-38

مفهوم النهضة في الفكر السياسي الغربي والإسلامي: إشكالية "الدلالة" و"المعرفة"

الكاتب : د. خالد خالد .

الملخص

هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن إشكالية مفهوم النهضة في الفكر السياسي الغربي والإسلامي في الإطار "الدلالي" و"المعرفي". وتوصلت نتائج الدراسة إلى أن الاستخدام الشائع لمفهوم النهضة في الفكر الإسلامي قد تأثر باللفظ الغربي، وأصيب بمعانِ ودلالات محملة بالتجربة الغربية للنهضة، ولكنّ الواقعين التاريخيين اللذين أُستخدم لفظ النهضة للدلالة عليهما مختلفان على المستوى الدلالي، إذ أنَّ المسيرة التاريخية لمفهوم النهضة من المنظور الإسلامي ظلت تحمل طابع الرد والتحدي الذي فرضه الوجود الغربي على كافة المستويات، على عكس المفهوم الغربي للنهضة الذي لم يكن استجابة إلى حافز خارجي بقدر ما هو مواصلة في تطوير مرحلة تاريخية سابقة. وعليه تتجسد إشكالية أخرى للنهضة في إطارها المعرفي، إذ أن اقتران مفهوم النهضة بالتجربة الغربية (منشأ المفهوم) ومحاولة الاقتداء بذات المسار الحركي للمفهوم، ومن ثم تفعيل المنهج التجريبي "العقلي"، قاد إلى الخلط بين العقيدة والعقل نتيجة لغياب الوعي الحقيقي للمنهج الإسلامي القائم على الوحدة لا التضاد. وتجسيدًا لإشكالية النهضة والتي انتقلت من الإطار الدلالي الى الإطار المعرفي، تأتي أهمية تأصيل المرتكزات التي يقوم عليها مشروع النهضة من منظور حضاري إسلامي.

الكلمات المفتاحية

مفهوم النهضة، الفكر السياسي الغربي والإسلامي، إشكالية الدلالة والمعرفة