مقامات للدراسات اللسانية و الأدبية و النقدية
Volume 3, Numéro 2, Pages 1-7

ملامح الأسلوب والأسلوبية في الدرس البلاغي العربي القديم

الكاتب : عثماني بولرباح . عمر ربيع .

الملخص

على الرغم مما شاع في الأوساط العلمية من أن البلاغة العربية القديمة عانت من الجمود والفتور، إلا أن هذا الحكم يحمل من التعميم والشمولية ما يجعله مطية الافتراء والكذب، وبالتالي فلا مناص من رد هذا الزعم والتأكيد على بطلانه، اللهم إلا في البدايات الأولى للبلاغة العربية، أما فترة النضج مع النقاد الرواد أمثال الجاحظ و ابن قتيبة و عبد القاهر الجرجاني وابن رشيق وغيرهم، فهذا الحكم فيه من التهكم والتعدي والكذب الصريح ما فيه، ولا أدل على صحت طرحنا من أن البلاغة العربية القديمة عند النقاد الرواد تتوزع على ملامح أسلوبية خصبة، تتجاوز في كثير من الأحيان ما جاءت به الأسلوبية الحديثة من طرح وأفكار وجزئيات، تستحق النظر فيها والتعامل معها بكل أمانة وعلمية، فما هذه الملامح الأسلوبية التي وظفتها وغذتها عقول هؤلاء النقاد وكيف تجلت في كتاباتهم النقدية؟

الكلمات المفتاحية

البلاغة، الأسلوبية، الملامح الأسلوبية.