مجلة المرآة للدراسات المغاربية
Volume 2, Numéro 3, Pages 191-212

تقديم مخطوط زهر الشماريخ في علم التاريخ لمحمد بن أحمد الناصري الملقب بأبي راس

الكاتب : عبد القادر بكاري .

الملخص

أنكب كثير من الباحثين من مسلمين ومستشرقين، على دراسة الثقافة الجزائرية، منذ نشأتها إلى نمو نضجها، ثم إلى ركودها وانحطاطها، فأوضحوا كثيرا من الغموض الذي كان سائدا في الأذهان، وبددوا العديد من الاتهامات الباطلة، وفندوا الأكاذيب والأحكام المسبقة التي تحط من شأن الجزائريين وحضارتهم، وتنقص من قيمتهم، ومن مدى الأثر الذي كان لهم في ازدهار الحضارة الإنسانية. في الحقيقة إن المطلع على تاريخ الجزائر الثقافي إبان الفترة العثمانية خاصة أواخر عهدها بالجزائر، سيجد الكثير من الشخصيات الفكرية والعلمية والأدبية التي ساهمت في إثراء الحركة الثقافية، وخلفت تراثا هاما أنكب عليه الدارسون فيما بعد. ورغم أنه لم يكن هناك اهتمام بالعلم والعلماء من قبل السلطة العثمانية، إلا انه كان هناك رجال كرسوا حياتهم، وأفنوا عمرهم في العلم، ومن بين هؤلاء الرجال، شيخ الراشدية أبو راس الناصري الملقب بالحافظ.

الكلمات المفتاحية

أبو راس الناصر - زهر الشماريخ - الثقافة الجزائرية - معسكر - تاريخ الجزائر الثقافي