مجلة حقائق للدراسات النفسية والاجتماعية
Volume 4, Numéro 14, Pages 87-106

(فلسفة الصيرورة: من لاعقلانية نيتشه إلى حيوية برغسون)

الكاتب : عبد الكريم عنيات .

الملخص

ملخص: عند الحديث عن الفلسفات اللاعقلانية المعاصرة، فإننا نبدأ بنيتشه الذي قدم أول محاولة جدية وممنهجة لنقد العقل وكشف حدوده، بل أخطاءه الكبرى. ويمكن أن ننتهي عند برغسون الذي نقد كل اللغات العلمية وأظهر حدود المنهج التجريبي بسبب قصوره عن ادراك حقيقة الحياة السائرة والدائمة، من خلال تقديم الحدس كبديل عن البرهان. لذا حق اعتبارهما معا من أكبر ناقدي العقل الذي يجمد الحركة التاريخية والعاطفية والفكرية. هذا ما يتيح لنا امكانية البحث في تقاطعات هذين المشروعين الفلسفيين الأصيلين، دون أن نسمح لأنفسنا الاعتقاد بإمكانية مزج المذهبين أو ملاقاة الرجلين هكذا ببساطة، لأن أصالتهما الفلسفية قد وضعت حواجز قوية بينهما. هذا، وسؤال الدراسة الأساسي هو: ما حدود وإمكانيات المقارنة بين نيتشه وبرجسون بالنظر إلى اشتراكهما بالتفكير في فلسفة الصيرورة.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية:الصيرورة، فلسفات اللاعقل، نيتشه، برغسون