جسور المعرفة
Volume 6, Numéro 3, Pages 31-46

مدارات رمز النار في الشعر الجزائري المعاصر

الكاتب : سعود أحمد .

الملخص

الملخص: النار في الطبيعة عنصر من عناصر الحياة، يستغلها الإنسان في قضاء حاجاته اليومية، وهي في المعتقدات البدائية الوثنية قوة تستحق العبادة، تُقام حولها الطقوس وتُقدم لها القرابين، وهي في الكتب السماوية وسيلة للعقاب، ولها في النفس البشرية أبعاد اجتماعية راسخة في الأحاسيس والإدراك؛ أما في الشعر فإن "النار" تُمثّل رمزا متعدد الأبعاد، استمدّه الشاعر من الوعي الجمعي، ومن ذاته، ومن رؤاه الإبداعية، فحمَّله بدلالات مختلفة مرتبطة بالواقع الاجتماعي والسياسي، وبما يختلج في نفسه من صراع يشبه الاحتراق؛ ويتضح ذلك جليًّا في تجارب الشعراء المعاصرين، من خلال توظيف رموز تنتمي إلى "المعجم الناري" للتعبير عن عواطفهم ومواقفهم وآرائهم بأسلوب إيحائي متميز. ABSTRACT : Fire in nature is an element of life, which man exploits in fulfilling his daily needs. In pagan primitive beliefs, it was a force worthy to be worshiped and around it rituals were performed and offerings given. In the holy books, it is a means of punishment. In the human soul, it has social dimensions firmly rooted in feelings and mind. In poetry, "fire" represents a multidimensional symbol, which the poet draws from collective consciousness, from himself and his creative view; then he charges it with different connotations related to social and political reality, in addition to his inner struggle that resembles combustion. The employment of the symbol of fire is evident in the experiences of contemporary poets who choose words that belong to the "fiery lexicon" to express their emotions, attitudes and opinions in an allusive singular style.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: النار، الموروث الثقافي، الثورة، الحب، الشعر المعاصر. ; Key words: fire, cultural heritage, revolution, love, contemporary poetry.