Revue de droit des transports et des activités portuaires
Volume 5, Numéro 1, Pages 07-19

تهريب العملة عن طريق تزوير فواتير التجارة الخارجية

الكاتب : بن قانة يونس .

الملخص

يتحايل العديد من المستوردين والمصدرين لتهريب العملة في مجال عمليات التجارة الخارجية باستعمال عدة وسائل ولعل أبرزها تهريب العملة عن طريق الاستيراد والتصدير، إذ تعتبر من أكثر الطرق شيوعا، بحيث يعتمد المتعامل الاقتصادي في هذا الإطار على تزوير فواتير التجارة الخارجية وذلك من خلال التزوير في التصاريح بفوارق مالية، إذ تقوم بتضخيم فواتير السلع والبضائع المستورة ليهرب الفارق من العملة الصعبة إلى المصارف الأجنبية، هذا ويلجأ بعض المصدرين إلى تقديم فواتير للبضائع المصدرة بقينة أقل من قيمتها الحقيقية وذلك للاحتفاظ بباقي القيمة في الخارج، وفي هذا السياق كان لا بد من تنظيم عمليات الرقابة للتصدي لهذه الظاهرة، وذلك من خلال الرقابة على حركة العملة الداخلة والخارجة والمرتبطة بعمليات الاستيراد والتصدير، والتي تبدأ بالرقابة من بنك الجزائر إلى المؤسسات المالية وصولا إلى إدارة الجمارك، وذلك باتباع مجموعة من الإجراءات في إطار تنظيم التجارة الدولية.

الكلمات المفتاحية

تهريب - العملة - تزوير - فواتير - التجارة الخارجية