تاريخ العلوم
Volume 4, Numéro 7, Pages 341-347

سرد معالم الكتابة القصصية الجزائرية

الكاتب : بوزيدي محمد .

الملخص

يهدف هذا المقال إلى معالجة و الوقوف على أهم ما يمكن أن يقدمه الفن القصصي للقارئ العربي من تصوير دقيق للواقع الاجتماعي بمره وحلوه وأهم القضايا الجوهرية المرتبطة به ، و الحديث عن القصة العربية الجزائرية يحيلنا إلى تتبع أهم المحطات ،والمتغيرات التي سلكتها حتى وصلت إلى ما هي عليه الآن. ولعلنا لا نضيف جديداً في هذه الوقفة بقدر ما نمهد لموضوعنا الذي لا ينبغي أن يؤسّس بمعزل عن هذه الخلفية المنهجية التي يتطلبها البحث. لأن كثيراً من التوطئات التاريخية قد أحاطت بموضوع القصة العربية في الجزائر إلى جانب دراسات أكاديمية أخرى تمحورت حول شكلها ومضمونها من قبل أساتذة مختصين ،كعبد الملك مرتاض وعبد الله الركيبي وآخرين. وفي الحقيقة أن الدارس للقصة الجزائرية والمتتبع لأطوار نموها لا يجد صعوبة كبرى في الوقوف على ملامحها، سواء من حيث المضامين التي تناولتها أو من حيث شكلها، لأنها نشأت في الأدب الجزائري متأخرة إذا قورنت بجنس الشعر الذي لقي اهتماماً كبيراً من قبل المؤسسات الثقافية آنذاك. ففي طيات هذا البحث سنحاول رصد تجربة الكتابة القصصية في الجزائر ،وكيفية معالجة أهم القضايا الاجتماعية

الكلمات المفتاحية

القصة ،الكتابة ،النص ، الأجناس الأدبية ،الإبداع.