متون
Volume 12, Numéro 2, Pages 137-150

رؤية محمد أركون للدين والتراث من خلال كتابه : "قراءات في القرآن"

الكاتب : المجتهد عبد الغني .

الملخص

تهدف هذه الدراسة إلى بسط موقف أركون من الدين والتراث من خلال كتابه "قراءات في القرآن" ؛ وقد وقع الاختيار على هذا الكتاب دون غيره من مؤلفات أركون باعتباره الوصية الفكرية الأخيرة له كما جاء ذلك مثبتا على صفحة الغلاف استنادا إلى "le monde des religions". وتتناول الدراسة بالأساس الإجابة على الإشكال التالي: هل فعلا قدم أركون من خلال مشروعه النقدي المتمثل في نقد العقل الإسلامي من خلال الإسلاميات التطبيقية؛ هل فعلا قدم بديلا عن القراءات السابقة التي يعتبرها حبيسة السياجات الدوغمائية، ومقيدة بالفكر القروسطي؟ هذا ما سيحاول الباحث الإجابة عنه معتمدا في ذلك على المنهج التحليلي النقدي. وقد توصل الباحث إلى عدة نتائج أهمها أن محمد أركون لم يقدم بديلا علميا عمليا تصحيحيا كما يدعي، بل غاية ما نمَّق به مشروعه الفكري هو التنقيب عن "اللا مفكر فيه" وإثارته، واقتحام "المستحيل التفكير فيه" وبسطه، مع إثارة الإشكالات وإيقاظ الخلافيات، وبعث الشبه الإستشراقية بعد أن تجاوزها الزمن.

الكلمات المفتاحية

محمد أركون ; النقد ; القراءات الحداثية ; الدين والتراث ; التأويل