مجلة الأكاديمة للبحوث في العلوم الإجتماعية
Volume 1, Numéro 2, Pages 364-388

جدلية حرية الرأي والتعبير وجريمة التمييز وخطاب الكراهية: نموذج للموازنة بين الحرية والسلطة

الكاتب : عبد الحكيم بن هبري . بلال فؤاد .

الملخص

تعالج هذه الدراسة إشكالية الموازنة بين إحدى أهم الحريات الأساسية في الجزائر والمتمثلة في حرية الرأي والتعبير، وبين ما يصطلح عليه بجريمة التمييز وخطاب الكراهية الذي إنتشر بشكل مطرد في السنوات الأخيرة في الجزائر، وهي الموازنة التي تجسد فعلا الصراع بين الحرية والسلطة. تعتبر حرية الرأي والتعبير حرية أساسية محمية قانونا، إذ كرّسها القانون الجزائري في العديد من النصوص، بداية بالوثيقة الدستورية، وتعني هذه الحرية في المجمل حرية إعتناق الآراء والأفكار و التعبير عنها، غير أنّ هذه الحرية ليست مطلقة بل هي نسبية، ذلك أنها يمكن أن تتخذ كذريعة لبث و نشر التمييز وخطابات الكراهية بين أوساط المجتمع، بما يهدد وحدته وإنسجامه، لذلك تدخل المشرع الجزائري من خلال القانون رقم 20-05 المتعلق بالوقاية من التمييز وخطاب الكراهية و مكافحاتهما في محاولة منه للتصدي ومكافحة هذه الأفعال التي باتت تشكل تهديدا حقيقيا للوحدة الوطنية.

الكلمات المفتاحية

حرية الرأي والتعبير، التمييز، خطاب الكراهية، آليات المكافحة، الموازنة.