قراءات
Volume 9, Numéro 1, Pages 238-264

الأمير عبد القادر الجزائري وكتابه (المقراض الحاد) -دراسة في المحتوى والمنهج-

الكاتب : حاج بنيرد .

الملخص

البحث هو قراءة حفريّة في فكر الأمير عبد القادر وفلسفته من خلال جدال الآخر، من خلال كتابه (المقراض الحادّ لقطع لسان منتقص دين الإسلام بالباطل والإلحاد)، ومحاولة في إبراز الآليات الفكريّة الّتي اعتمدها في الرّدّ على خصومه الفرنسيّين، وتساؤلاتهم الكثيرة الّتي تستهدف المنظومة الفكريّة الشّرقيّة والإسلاميّة، كقضية العقيدة الإسلاميّة، وقضية المرأة، وقد حاول الأمير إيجاد أرضية جدلية يسلّم بها خصومه، ثمّ يحاول إقناعهم أو إفحامهم، وهو في كلّ ذلك يدافع عن دينه وأمّته ووطنه، باعتماد مجموعة من الآليات الّتي تستطيع أن تلائم منظومتهم الفكرية، وهي العقل، والذّوق الإنسانيّ، والاحتجاج بالطّبع العربي، إضافة إلى الاحتجاج بنصوص من الكتاب المقدّس بعهديه القديم والجديد. The research is a fossil reading in the thought and philosophy of Emir Abdelkader through the controversy of the other, through his book (Al-miqrad Alhad) to cut the tongue of the religion of Islam falsehood and atheism), and an attempt to highlight the intellectual mechanisms that he adopted in response to his French opponents, and their many questions aimed at The Eastern and Islamic intellectual system, such as the issue of Islamic faith and the issue of women, has tried to find a controversial ground to be recognized by his opponents, and then trying to persuade them or charred them, and in all this defends his religion, nation and homeland, by adopting a set of mechanisms that can suit their intellectual system It is the mind, the human taste, and the Arab protest of course, in addition to the protest texts of the Bible Old and New Testaments.

الكلمات المفتاحية

منهج الجدال، حجاج الآخر، فكر الأمير عبد القادر، المقراض الحاد