مجلة الرسالة للدراسات الإعلامية
Volume 4, Numéro 2, Pages 46-69

تشظي المعنى في عصر التقانة: من "حدود التأويل" إلى "التأويل السائل" مقايسة المرجعيات النقدية عند أمبرتو إيكو

الكاتب : ضربان مريم . مختاري فاتح .

الملخص

تهدف هذه الورقة إلى استدعاء التراث الفكري التأويلي لأمبرتو إيكو بلغته الإيطالية وترجمتها للعربية كإضافة ترجمية لفكره الوضعاني الجديد، نظرا لاحتوائه على قيمة معرفية تحاقلية بين علوم الإعلام والاتصال وعلم الدراسات الأدبية والنقدية ضمن ثلاثية التلقي والتأويل والنقد، فإيكو كناقد ومفكر وفيلسوف تجاسري ترك رساميلا صحفية تنحت أبعاد مشروعه في الانتقال الجينالوجي والأركيولوجي بدءا من قروسطيته الإيكوينية إلى السيميولوجية مع بيرس، هذه المرجعية طبعتها وسطية تأويلية ضمن المشروع الفلسفي المعاصر بين التطرف الحداثي والتطرف ما بعد الحداثي، بخصوص النقد وما بعد النقد أو الميتا نقد، من خلال ما أسماه بالقارئ النموذجي/ الامبريقي ضمن مباحث القصديات : "قصدية المؤلف L'intentio auctoris " موطن الدلالة" / قصدية النص " الأثر " Opera Aperta L'intentio operis/ قصدية القارئ L'intentio lectoris فبثورته التأويلية أحدث إيكو منعرجا في التبصرات الكبرى للنص من حاضنة السيمياء والأدب، إلى اعتمالات المعنى والتأويل وتناسله المفتوح/المحدود كتفاعل مركب، رافضا لهجانة التأويل في البيئة التقانية، مما هز مصفوفتها نحو "التأويل السائل"، وعليه ستدرج الورقة هذا الأفق الوسطي بين القصديات الثلاث احتراما لحدود التأويل من تشظيه المفتوح وحمايته من إساءة الفهم بسبب القارئ الافتراضي. This research paper aims to highlight Umberto Eco’s Italian intellectual heritage by translating it to Arabic, mainly his last TV interviews in which he explained his paradigm project, specially the interdisciplinary value between media and communication sciences, literary and critical studies through receiving, interpretation and criticism dimensions, Eco as a philosopher moved his project from Tommaso to Pearce, which is considered as an interpretation reference towards the contemporary philosophical project, which moved from modernist extremism to postmodern extremism within criticism and post-criticism, by presenting the model reader thesis. Eco has offered his Interpretation revolution through limited/open and conditional interpretation, by Rejecting the force transferring of hybrid interpretation due to the technological era, which is caused and created the "liquid interpretation" dilemma ,this paper will include this middle horizon between the three intentions, to respect the limits of interpretation from its open fragmentation and to protect it from misunderstandings because of the virtual reader .

الكلمات المفتاحية

التأويل السائل ; تشظي المعنى ; أمبرتو إيكو ; حدود التأويل ; التقانة