إشارة
Volume 2017, Numéro 1, Pages 131-149

صناعة الموارد البشرية : نحو تطوير مهنه المكتبات والمعلومات

الكاتب : غوار عفيف .

الملخص

صناعة الموارد البشرية ثقافة مهنية في النموذج الأنجلو سكسوني ، وقد غزت كل النشاطات بعد مرحلة التفتح وانتشار العولمة حيث اكتشف العالم القيمة المعيارية ودورها في تكريس أداء الموارد البشرية للأهداف حسب مستوى الصناعة الذي خضعت له هذه الموارد، إن كان ذلك على مستوى التكوين أو التدريب المهني أو البرامج التدريبية والتسيرية المبرمجة على المؤسسات المختلفة . لم تسطع المنظمات الوثائقية في الجزائر تكريس ثقافة عمل ثابتة إلى غاية اليوم نظرا لفقدانها نموذج لصناعة الموارد البشرية حسب نوعية المؤسسة وهدفها والتحولات التي تعيشها في حيتها الوثائقية والبيداغوجية ، فعملية إعداد لصناعة الموارد البشرية للمكتبة ؛ تشكل رمز أساسي في تطويق المشاكل والانفتاح نحو العالم الجديد ، العالم الإقتراضي الذي يغيب دور هذه الوحدات من خلال التكنولوجيات المتقدمة ،التي يجب أن يتحكم فيها المورد البشري . فمن خلال هذه الدارسة سنحاول كشف عن المجهودات وعيوب التسيير وما يجب أن تحضره المنظمات لمواكبة التطورات المهنية والتقنية في إعداد المنظمات الوثائقية، ومن خلالها الموارد البشرية المتاحة وحدودها على المستوى القانوني المعياري والمهني . The human resources industry is a professional culture in the Anglo-Saxon model, and it has conquered all activities which opens new horizon to the spread of globalization, its normative value becomes one of the important aspect in the development of the performance of human resources in order to come to term with the goals according to the level of industry to which these resources have been subjected, whether at the level of training, professional instruction or managerial training programs to the different institutions. Documentary organizations in Algeria could not devote in working culture to this day due to their loss of a model to find the right human resources industry, according to the type and the goal of the institution as well as its transformations in its documentary and pedagogical life, the process of preparing the human resources industry for the library is considered essentially symbolic which encircles the problems and opens up to the new world, the virtual world that is absent from the role of these units for different reasons such as advanced technology, which has to be controlled by the human resource. The purpose of this study is to uncover the efforts and defects of management and what organizations have to strive to cope with professional and technical developments through human resources and their limits at the normative, professional and legal level.

الكلمات المفتاحية

الموارد البشرية ؛الصناعة ؛الأفاق المستقبلية . ; Human resources, industry, future prospect