مقاربات فلسفية
Volume 7, Numéro 1, Pages 87-110

السياحة السينمائية، عندما يمتزج الخطاب الاشهاري بالخطاب السينمائي

الكاتب : قواسم بن عيسى .

الملخص

عالج هذه الورقة البحثية موضوع السياحة السينمائية الذي يمزج بين نوعين من الخطابات: النوع الأول هو الخطاب الإشهاري باعتباره أحد السلوكات الهامة لتصريف المنتجات وتسويق الخدمات، والنوع الثاني هو الخطاب السينمائي بوصفه إحدى القوى الناعمة التي أضحى القائمون على الصناعة السينمائية يوظفونها للترويج للوجهات والمقاصد السياحية العالمية، وكلا هذين الخطابين يشكّلان جزءا هاما من الخطاب الإعلامي الذي بات يمارس دورا فعالا في تطوير مختلف أنواع النشاطات الإنسانية المعاصرة سواء كانت سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية...إلخ، ونظرا للتأثير الهائل الذي تمارسه السينما على حياة المتلقين، وعلى أنماط سلوكهم وأذواقهم، فقد تم توظيفها من قبل الحكومات لاستهداف السواح واستدراجهم وجذبهم عبر الأفلام السينمائية التي يتم تصوير مشاهدها في أماكن الجذب السياحي. الكلمات المفتاحية: السياحة السينمائية - الخطاب الإشهاري - الخطاب السينمائي - التسويق السياحي. Abstract: This research paper addresses the subject of cinematic tourism that mixes two types of speeches: the first type is advertising speech as one of the important behaviors to market products and services, and the second type is cinematic discourse as one of the soft power that movie makers have used to promote tourist destinations, both of these speeches are an important part of the media discourse that is playing an active role in developing various contemporary human activities, whether political, economic, social…etc, given the enormous impact of cinema on the lives of the recepients and on their patterns of behavior and tastes, it has been imployed by governments to attract tourists, through cinematic films that are filmed in tourist attraction places. Key words : Cinematic tourism - Advertising speech - Cinematic speech - Tourism marketing.

الكلمات المفتاحية

السياحة السينمائية - الخطاب الإشهاري - الخطاب السينمائي - التسويق السياحي.