Revue des Sciences Humaines & Sociales
Volume 7, Numéro 1, Pages 166-195

التعليم العالي و سوق العمل في الجزائر

الكاتب : إيمان قيطوني .

الملخص

تعد العلاقة بين التعليم و العمل قضية مهمة تحمل في طياتها أبعادا اقتصادية و اجتماعية و سياسية، هذه العلاقة تطرح إشكالية وجود مخرجات هائلة من المتخرجين الجامعيين الذين لا يجدون فرص عمل وإن توفرت مناصب العمل فهي لا تتوافق مع قدراتهم ومؤهلاتهم مما ينتج بطالة في فئات شابة. حاولت الجزائر منذ استقلالها تطوير مختلف سياساتها و هياكلها إذ اعتمدت على إصلاحات في كلا من الأنظمة التعليمية التربوية ومؤسسات التعليم العالي، كما أن سوق العمل لم يكن بمنأى عن هذه الإصلاحات إذ حاولت الحكومة تعديل سياسات التشغيل و تطبيق برامج تتماشى مع التغيرات الحالية. أثبتت المعادلة التي تربط بين العمل و التعليم العالي وجود خلل واضح في التخطيط على كل المستويات الذي لا يقلل من حدة البطالة، و من هنا لابد من تبني قرارات سياسية و إجراءات واضحة للربط الحقيقي بين مؤسسات التعليم و قطاعات العمل لإيجاد آليات قابلة للتطبيق يمكن من خلالها صياغة رؤية مستقبلية موحدة تضمن إلى حد ما مخرجات مهيئة للتكيف مع المتطلبات و الاحتياجات المحلية و العالمية.

الكلمات المفتاحية

التعليم العالي؛ العمل؛ الجامعات في الجزائر؛ سياسات التشغيل المطبقة في الجزائر.