مجلة البحوث التربوية والتعليمية
Volume 9, Numéro 1, Pages 9-46
2020-06-26

التعلم الذكي و المستقبل التعليمي في القرن الحادي والعشرين

الكاتب : البدو أمل .

الملخص

تهدف هذه الدراسة إلى تسليط الضوء على أهمية التعلم الذكي ودوره في استشراف المستقبل التعليمي للقرن الحادي والعشرين وأسباب استخدام التعلم الذكي في القرن الحادي والعشرين ومعرفة ما هي أهم الفلسفات والاتجاهات المعاصرة ذات الصلة بـ استخدام التعلم الذكي في القرن الحادي والعشرين. اتبعت الباحثة المنهج المنهج العلمي التفسيري، والذي يستخدم المعرفة لتفسير الظواهر والأشياء من قبل مجموعات من المفاهيم المترابطة تسمى النظريات. أظهرت نتائج الدراسة أن التعلم الذكي كان نتيجة لعدد من المشكلات التعليمية والبيئية والأخلاقية والمهنية. واعتمد التعلم الذكي على عدد من النظريات الفلسفية، والأكثر ارتباطًا بهذا النوع من التعلم هو النظرية البنائية. خلصت الدراسة إلى مجموعة من خصائص ومميزات التعلم الذكي ، والتي يحقق فيها التعلم الذكي مستقبل التعليم في القرن الواحد والعشرين. This study is intended to shed light on the importance of smart learning and its role in the 21st century educational future and the reasons for the use of smart learning in the 21st century and to know what are the most important contemporary philosophies and trends related to the use of smart learning in the 21st century. The researcher followed the explanatory scientific method, which uses the knowledge to interpret phenomena and things by groups of interrelated concepts called theories. The results of the study showed that smart learning was the result of a number of educational, environmental, ethical and professional problems. Smart learning was based on a number of philosophical theories, the most related to this type of learning is structural theory. The study concluded a set of benefits and features of smart learning.

الكلمات المفتاحية

Keywords: Smart Learning, Educational Future. ; التعلم الذكي و المستقبل التعليمي