Dirassat
Volume 7, Numéro 1, Pages 28-53

جرائم الجيش الفرنسي بالصحراء الجزائرية إبان الثورة التحريرية -التفجيرات النووية برقان 1960م أنموذجاً-

الكاتب : كمون عبد السلام .

الملخص

يعتبر موضوع التفجيرات النووية الفرنسية برقان من المواضيع الحساسة والخطيرة في نفس الوقت، وذلك نظراً لما خلفته من آثار وانعكاسات سلبية بيئية وصحية على سكان المنطقة خصوصاً، والصحراء الإفريقية عموماً، وتكمن أهمية هذه الدراسة في كشفها عن جرائم الجيش الفرنسي في الصحراء الجزائرية التي اتخذتها فرنسا الاستعمارية أرضاً خصبة لتنفيذ جريمتها النووية البشعة وتحويلها إلى مستودع للنفايات الإشعاعية لا تزال آثارها ماثلة للعيان إلى يومنا. وتهدف هذه الدراسة إلى تسليط الضوء على وحشية وهمجية الجيش الفرنسي الذي لم يقتصر في إبادته للجزائريين على القتل الجماعي بالطرق التقليدية المعهودة فحسب، بل وصل به الأمر إلى حد استعمال العلم والتكنولوجيا في خدمة الأغراض الدنيئة، وفاق بذلك ما ارتكبته النازية من جرائم تجاه الشعوب التي سيطرت عليها.

الكلمات المفتاحية

رقان، التفجيرات النووية، الصحراء الجزائرية، الجيش الفرنسي.