مجلة الدراسات الحقوقية
Volume 7, Numéro 2, Pages 458-481

عقوبة الجلد في الشريعة الإسلامية ومدى توافقها مع السياسة العقابية في القوانين الوضعية

الكاتب : دلال وردة .

الملخص

توسعت الشريعة الإسلامية في فرض الجزاءات البدنية بما فيها عقوبة الجلد، وهي بذلك تختلف عن الاتجاهات الحديثة في السياسة الجنائية التي تتبنى فكرة منع تلك العقوبات، أو تجعلها محدودة جدا في نطاق الواقع العملي. وقد حاولنا في هذه الدراسة توضيح ماهية وضوابط عقوبة الجلد التي تجعلها ممكنة التطبيق ضمن التشريعات الوضعية. وقد توصلنا من خلال دراستنا أن المشرع الجزائري لم ينص على عقوبة الجلد ضمن نصوص قانون العقوبات، وذلك خلافا لبعض القوانين العربية التي تستمد أحكامها من الشريعة الإسلامية. كما أن الدول التي رفضت عقوبة الجلد ضمن تشريعاتها نجدها في الواقع وإن كانت متقدمة في الدفاع عن حقوق الإنسان ومناهضة لكل أشكال التعذيب، فإنها متقدمة أيضا في ممارسة القمع والتعذيب داخل السجون. Islamic law has sought to impose corporal punishment, including flogging, They are thus different from recent trends in criminal policy that embrace the idea of preventing such sanctions, Or make it very limited in practice. In this study, we have tried to clarify what and the controls of the flogging penalty make it applicable within legislation positive. We have learned from our study that the Algerian legislature did not provide for flogging in the provisions of the Penal Code, This is contrary to some Arab laws that derive their provisions from Islamic law. States that have rejected flogging are also part of their legislation; I applied them inside the prisons.

الكلمات المفتاحية

الجلد ; شريعة إسلامية ; سياسة عقابية ; Flogging ; Islamic Sharia ; penal policy