دراسات تاريخية
Volume 8, Numéro 1, Pages 101-112

وقائع مظاهرات وجرائـم 8 ماي 1945م

الكاتب : فوزية زنقوفي .

الملخص

يعتبر الثامن من ماي 1945م أحد المعالم الهامّة لتاريخ الجزائر، لأنه كان نهاية لمرحلة تاريخية وبداية لمرحلة جديدة وضعت قطار الحركة الوطنية الجزائرية على سكّة التحرر. علما بأنّ بشاعة المجازر المرتكبة ضدّ المدنيين العزّل فاقت كل التصوّر البشري، وبالتالي فإنّ رصد هذه الانتهاكات وتصنيفها بالزمان والمكان والمسؤولية، يضع منظومة القيم والشعارات الفرنسية على المحكّ، ويُحمّل المسؤولية المعنوية والقانونية للدولة الرسمية التي أشرفت على هذه الانتهاكات من أجل استنزاف الثروات وتسخير الطاقات لبناء المجد الاستعماري ورفاهية المجتمع الفرنسي على حساب الشعب الجزائري. إذن كيف شكّلت مجازر 8 ماي 1945م منعرجا حاسما في إذكاء الروح الوطنية والتفكير في النضال المسلّح للتحرّر من الاستعمار؟.

الكلمات المفتاحية

8 ماي 1945م ; بشاعة المجازر ; الانتهاكات ; الروح الوطنية