مجلة العلوم الانسانية لجامعة أم البواقي
Volume 7, Numéro 1, Pages 134-155

التطرف الديني والميديا الاجتماعية ... قراءة في السياقات والأبعاد ــ داعش انموذجا ــ

الكاتب : آمال جعفري .

الملخص

هدفت هذه الدراسة إلى إبراز مدى مساهمة الميديا الاجتماعية في الترويج للأفكار المتطرفة، وذلك من خلال الكشف عن بدايات استخدام التنظيمات المتطرفة للانترنت، وصولا للميديا الاجتماعية ومواقع التواصل الاجتماعي، التي أصبحت أهم وسيلة أجاد تنظيم داعش استخدامها لتوريط الشباب بتبني أفكارهم، وفرض إيديولجيتهم. وانطلقت الدراسة من التطرق إلى مفهوم التطرف والتطرف الديني، الميديا الاجتماعية، والتركيز على بدايات استخدام الانترنت من قبل التنظيمات المتطرفة، وذلك بالتركيز على تنظيم داعش واستخدامه للميديا الاجتماعية من فيسبوك وتويتر ويوتيوب وألعاب الكترونية. ومن ثم استنتاج المزايا التي تقدمها الانترنت عموما والميديا الاجتماعية خاصة للتنظيمات المتطرفة وكذا أسلوب تنظيم داعش في تعامله مع الميديا الاجتماعية، والذي ساعده كثيرا على تنفيذ أجندته التي وإضافة إلى الدعاية لفكرهم المتطرف تشمل أيضا مساعيا جادة لتجنيد الشباب من مختلف أنحاء العالم.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: التطرف الديني، الميديا الاجتماعية، التظيمات المتطرفة، تنظيم داعش.