المجلة الجزائرية للدراسات المالية والمصرفية
Volume 6, Numéro 1, Pages 108-118

أثر تبني مبدأ أولوية الجوهر على الشكل في المحاسبة على عقود الإيجار- تمويل على التوازن المالي وتكلفة التمويل.

الكاتب : قيرة عمر .

الملخص

حاولت هذه الورقة البحثية إلى تسليط الضوء على الكيفية التي أثر بها تبني مبدأ أولوية الجوهر الاقتصادي على المظهر القانوني، على السياسات المحاسبية المتبعة في المحاسبة على عقود الإيجار-تمويل وفقاً للنظام المحاسبي المالي. حيث تم التركيز على تأثير هذا التحول في السياسات المحاسبية على بعض المؤشرات الجوهرية على غرار التوازن المالي وتكلفة التمويل بالنسبة للمستأجر. من الناحية المنهجية استخدمت الدراسة المنهج الوصفي الذي سمح لنا بالتوصل إلى نتيجة مفادها أن هذا التحول دو اثر سلبي على المستأجر وحيادي بالنسبة للمؤجر. الكلمات المفتاحية: أولوية الجوهر على الشكل، عقود الإيجار-تمويل، المؤجر، المستأجر. This paper attempted to shed light on how the adoption of the principle of fact before appearance, adopted by Algerian financial accounting system, in accounting policies used in accounting for finance lease. We have focused on the impact of this change in its accounting policies on some key indicators, such as the financial equilibrium and the cost of financing for the lessee. Methodologically, the study used a descriptive approach that allowed us to conclude that this change had a negative effect on the lessee and was neutral for the lessor.

الكلمات المفتاحية

أولوية الجوهر على الشكل، عقود الإيجار-تمويل، المؤجر، المستأجر. ; fact before appearance principale, finance lease contracts, lessor, lessee.