متون
Volume 10, Numéro 1, Pages 615-627

التهديدات السياسية و العسكرية للأزمة الليبية و تداعياتها على الأمن القومي الجزائري

الكاتب : تراكة جمال . عموري نسيمة .

الملخص

يهدف هذا المقال الى دراسة تداعيات الأزمة الليبية، في شقها السياسي و العسكري على الأمن القومي الجزائري، خاصة مع تصاعد وتيرة التهديدات التي يفرزها النزاع القائم في ظل غياب السلطة المركزية، و انهيار منظومة الدفاع الأمني، و سيطرة ميليشيات دينية و مليشيات مافيوية، و أخرى مناطقية و محلية تتحالف مع التنظيمات الارهابية المتشددة و عصابات الجريمة المنظمة، بالإضافة الى الشروخات و التفككات العميقة داخل المجتمع، إضافة الى التنافس ما بين القوى الدولية، و أخرى اقليمية لإدارة الملف الليبي حسب ما يخدم مصالحها و نتيجة لذلك أصبح أمن الحدود الجزائرية مع ليبيا يواجه بعض المخاطر، هذا ما يجعل صانع القرار الجزائري في مواجهة تحديات جديدة على المستوى السياسي، الاقتصادي، و حتى الاجتماعي و الثقافي و البيئيحتى و إن كان الوضع الحالي مستقرا مقارنة بالدول الأخرى في المنطقة، لذا فالجزائر بما تمتلكه من ثقل في المنطقة، و أمام سعيها لأن تكون قطبا افريقيا متوازنا فمن مسؤولية صانع القرار و ضع مقاربة شاملة دبلوماسيا، استخباراتيا و حتى عسكريا لاستتباب الأمن على جوارها فالمنطقة كتلة جغرافية واحدة

الكلمات المفتاحية

كلمة؛ الأمن القومي؛ التهديد الأمني؛