مجلة دفاتر اقتصادية
Volume 11, Numéro 3, Pages 35-54

صناديق الاستثمار ودورها في الأسواق المالية –حالة سوق الأسهم السعودي–.

الكاتب : حليمة عطية .

الملخص

تعتبر صناديق الاستثمار من أهم صيغ تعبئة المدخرات في الوقت الحالي، إذ لا يكاد يخلو أي سوق مالي من هذه الأداة الاستثمارية، وهي أداة تتمتع بمزايا متعددة تؤهلها للهيمنة على نشاط السوق المحلي والأسواق الأخرى لكونها وسيلة آمنة ومؤثرة في نقل رؤوس الأموال بين أسواق المال في العالم. وفي إطار تلبية رغبات المستثمرين والمدخرين على حد سواء ومواكبة الأسواق المالية العالمية في استخدام الأدوات المالية الحديثة ظهرت فكرة إنشاء صناديق الاستثمار، فأنشأت المملكة العربية السعودية أول صندوق استثماري على مستوى الدول العربية في عام 1979، ونجحت المملكة في هذه التجربة ليبلغ عدد الصناديق الاستثمارية فيها 273 صندوق في عام 2017 حيث امتازت هذه الصنايق بتنوعها وشمولها، وفي هذا السياق تم طرح اشكالية هذه الورقة والتي تمحورت في الكشف عن أثر نشاط صناديق الاستثمار وتداولها على آداء سوق الأوراق المالية السعودي خلال الفترة (2006-2017). Abstract: Investment funds are one of the most important forms of savings mobilization at the present time, There is almost no financial market in this instrument, a tool with multiple advantages that dominates the activity of the local market and other markets because it is a safe and effective means of transferring capital among the world's financial markets. In the context of satisfying the wishes of investors and savers alike and keeping abreast of the global financial markets in the use of modern financial instruments, the idea of establishing investment funds emerged،Saudi Arabia established the first investment fund in the Arab countries in 1979،The Kingdom succeeded in this experiment to reach the number of investment funds in which 273 funds in 2017,where the excellence of these instruments varied and inclusive, the paper discussed the problem of investment funds and their circulation on the performance of the Saudi stock market during the period (2006-2017).

الكلمات المفتاحية

سوق المال ; صناديق الاستثمار ; الكفاءة السوقية ; تداول