دراسات وأبحاث
Volume 12, Numéro 2, Pages 301-310

سؤال الإمكان النقدي في أدب ما بعد الحداثة.. .. أو في التوجه ما بعد الحداثي للأدب من التصوير إلى التثوير

الكاتب : ميمون سهيلة .

الملخص

يتركز تفكيرنا في هذا المقال، حول تحليل إشكالية الإمكان النقدي للأدب داخل السياق المعرفي الما بعد حداثي، ومن خلاله. وللممكنات الإبستيمولوجية لتجاوز الطرح العقلاني الحداثي في خلفيته الفلسفية. وأن مقاربتنا لحيثيات هذه الإشكالية تتأسس على نماذج لتجارب أدبية ما بعد حداثية بارزة في لحظتها الغربية والعربية المعاصرة، والاستئناس بها كأمثلة شارحة، وتجارب إبداعية مفصحة، في البناء الفكري لبحثنا. This paper is an analytical study about the possibility of criticism from a postmodern cognitive context. It sheds the light on the epistemological tools used to make a rupture with the rational vision of modernism and its philosophical background. We approach this problematic depending on prominent, contemporary Western and Arabic postmodern literary works. Notably, we also use these works as examples to elaborate on the cognitive construction of our study.

الكلمات المفتاحية

ما بعد الحداثة ; الخيال ; النقد ; اللاعقل ; التناص