دراسات وأبحاث
Volume 12, Numéro 2, Pages 81-90

: مقاربة بلاغية حجاجية لخطبة ''دير الجماجم'' للحجاج بن يوسف الثقفي (ت95ه)ا Pilgrim Approach In "dir El Djamedlim" As A Model

الكاتب : محفوظي سليمة .

الملخص

يرى جلّ النّقاد أن نجاح الخطاب يكمن في التّلازم بين الحجاج والأسلوب وهو المبدأ الذي حضر في تراثنا البلاغي بصيغ مختلفة؛ تجده عند ابن جني وعبد القاهر الجرجاني وغيرهم ممن رأوا في المقومات الأسلوبيّة أغراضا ومعاني وفوائد يجنيها المتلقي على نحو ما نجده في الإبداعات الأدبيّة الشّعرية والنّثرية. ومن هنا كانت فكرة البحث في مقاربة خطبة الحجّاج بن يوسف الثقفي بعد "دير الجماجم" من منظور بلاغي حجاجي للوجوه الأسلوبية فيها، انطلاقا من مبدأ التّلازم بين الأسلوب والحجاج وكيف تتحوّل الأساليب البلاغية إلى حجج تخدم غرض الخطاب ، فالمقاربة البلاغية للوجوه الأسلوبية معنية بما تحمله من أبعاد حجاجية ،وهذا ما تسعى هذه المقاربة إلى إثباته من خلال تحليل نص الخطبة . Most critics believe that the success of the discourse lies in the correlation between Persuasion and style, a principle that was present in our rhetorical heritage in different formats. It is found in Ibn Jinni, Abd al-Qaher al-Jarjani and others. Hence the idea of an approach of the Hajjaj bin Yusuf Al-Thaqafi after the "monastery of skulls" from the rhetorical point of view of its stylistic faces, based on the principle of congruence between the method This approach tries to prove by analyzing itself.

الكلمات المفتاحية

الأسلوب ؛المُخاطِب ؛المتلقي ؛ الحجج؛لإقناع. ; Style; The speaker; receiver; Arguments; Persuasion