الباحث
Volume 11, Numéro 3, Pages 135-154

الاسْتِشهَادُ ومَكَانَتُه فِي الدَّرسِ اللُّغَوِيّ

الكاتب : سالمي مصطفى .

الملخص

الّذي ينظر في عقليّة العربيِّ وتاريخه مع البيان يفهم جيّدا الأساس الّذي قام في عقليّته حول التّواصل فهو نفعيٌّ بالدّرجة الأولى فكل إنسان يفهم الآخر بل ويُقيم عليه الحجّة انطلاقا من مرجعيّة مشتركة بينهما تتمثّل في تصوّر مشترك في العالم الخارجي، ومن ذلك نفهم الشّارع الحكيم حين أقرَّ الحجّة على الّذين كفروا برسلهم وذلك حين خاطبهم بما يفهمون. وبذلك نفهم أيضا الشّاهد في استعانة العرب بالشّعر لأنَّه كان يمثِّل المحاورة، بينما جاءت الشَّريعة بالحجّة القاطعة وتحقيق ما يناسب هذا الكلام قبل نزول القرآن الكريم. وفي هذا البحت نشير إلى أهميّة الاستشهاد في تحقيق الإقناع وإزالة الشّك، فعندما يشعر القائل بوجود شكٍّ ما في ما يقولُ أو يكتبُ في ذهن المتلقّي يدفعه ذلك إلى الاستشهاد لإزالة ذلك الشّك ورفع نسبة التّصديق. والعلماء يميلون إلى قبول القاعدة الرّاسخة الّتي تعتمد على وفرة الشّاهد وصحَّة روايتها وهو ما يدعو لإزالة غموض المعرفة وإزالة الشّبهة الّتي تعلق بها حتّى تكون واضحة من كل جوانبها، وآفة المعرفة الغموض والإبهام واللَّبس، كما أنّه يوجب أن تكون لكل حقيقة من حقائق المعرفة برهان يؤكّدها وحجّة تستظهر بها وأن يكون حملة العلم متيقّنين بمسائله وقادرين على الإقناع بها ولهذا وجب حماية العلم بالحجّة الدّامغة والبرهان الظّاهر. الكلمات المفتاحية : الشاهد ، الاستشهاد ، الإقناع ، البرهان والحجة ، الشعر Summary: The one who looks at the mentality of the Arabs and their history will understandd the bases in their communication are primarily based on the common reference among them. When the argument was made against those who disbelieve in their messengers and that when they were addressed with their common reference that they understand they responded. In this research we refer to the importance of quoting in achieving persuasion and removing doubt. When a person feels that there is doubt in what he says or writes in the mind of the recipient, this leads him to quote in order to remove this suspicion and raise the level of ratification. Scientists tend to accept the established rule that depends on the abundance of the quotation and the authenticity of it in order to remove the ambiguity of knowledge and the suspicion attached to it to be clear in all aspects. The fault of knowledge of ambiguity and confusion. Therefore, science must be protected by the compelling argument and the apparent proof.

الكلمات المفتاحية

الشاهد ، الاستشهاد ، الإقناع ، البرهان والحجة ، الشعر