التراث
Volume 7, Numéro 26, Pages 513-528

بلاغة الصورة الفنية في مدونة التراث النقدي العربي مقاربة في المفاهيم والآليات

الكاتب : بوعمارة بوعيشة .

الملخص

إن دراسة الخيال هي المدخل المنهجي لدراسة الصورة، كما إن معرفة مفهوم الخيال، ووظيفته عند العرب القدامى هو السبيل نحو استيعاب دلالات الغموض في الخيال الشعري الحديث، فأغلب النقاد يتفقون على أن الأدب فاعلية جمالية، تخيلية، وأنه الأداة الأساسية في توليد الصورة المبتكرة، الرؤية المتميزة، التجربة الموحدة، "وهو القدرة على استحضار الغائب، وتجسيده في علاقات عضوية توحد بين المتعارض والمتباعد في صورة جديدة تعمق الأثر الشعري، والفكري لدى المتلقي "). وهذا الاستخدام يشير إلى القدرة على تكوين صورة ذهنية لأشياء غابت عن متناول الحس، فتعيد تشكيل المدركات، وتبني منها عالما متميزا في حدته، وتركيبه، وتجمع بين الأشياء المتنافرة، والعناصر المتباعدة في علاقات فريدة تذيب ذلك التنافر، والتباعد وتخلق لهما الانسجام والوحدة. والخيال الشعري بهذا الاعتبار، "نشاط خلاق لا يستهدف أن يكون ما يشكله من صور نسا، أو نقلا لعالم الواقع ومعطياته، أو انعكاسا حرئيا لأنسقة متعارف عليها، أو نوعا من أنواع الفرار، أو التطهير الساذج للانفعالات، بقدر ما يستهدف أن يدفع المتلقي إلى إعادة التأمل في واقعه من خلال رؤية شعرية لا تستمد قيمتها من مجرد الجدة، أو الطرافة، وإنما من قدرتها على إثراء الحساسية، وتعميق الوعي ").

الكلمات المفتاحية

البلاغة، الصورة، التراث، الفن.