مجلة إشكالات في اللغة و الأدب
Volume 9, Numéro 1, Pages 243-259

إنزِياحَات الذات وتَجَاوُز الهُوية في رواية "المَمنُوعة" لمَليكة مقدم.

الكاتب : بوزيدي حمزة . بالي محجوبي عقيلة .

الملخص

تَضْطر الذوات –تحت ضغط ما- للتنازل عن فضائها الثقافي والبحث عن مجال انتمائي بديل قادر على احتواء تجاربها الوُجودية المعقدة، وفي غمرة هذه المجازفة قد تتعرض لانزياحات تمس صميم هُويتها الداخلية والخارجية، ضمن سياقات ثقافية واجتماعية مُتضاربة، تدفعها إلى إقامة مشروع هجرة تملصا من الإحتكار الثقافي المفروض عليها، تبتغي على إثره تجاوز المُمكن واستهداف المأمُول واصْطناع هُوية مثالية ذات أبعاد تَشاركية عالمية. من هنا تكون الغاية الأساسية لهذا المقال، مُنْصَبَّةً حول الكشف عن تمظهرات هذه الإنزياحات الهُووية وآليات تجاوزها، عبر تَقصِّي المَسَارات الوُجودية المضطربة لأهم شُخوص رواية " الممنوعة " لمليكة مقدم، والوقوف على تداعياتها وآثارها النفسية والثقافية الوخيمة على هذه الذوات. Under pressure, selves are forced to relinquish their cultural space and search for an alternative area of development capable of containing their complex existential experiences. In the midst of this risk, they may be exposed to internal and external identity shifts within conflicting cultural and social contexts, leading them to establish an immigration project to evade cultural monopoly. As a result, it seeks to transcend the potential, target the aspirations and create an ideal identity of global participatory dimensions. Hence, the main purpose of this article is to reveal the manifestations of these identity shifts and the mechanisms of overcoming them, by investigating the troubled existential paths of the most important characters of the novel "Forbidden" by Malika Mokeddem, and to identify its repercussions and its severe psychological and cultural effects on these subjects.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: ذوات؛ احتكار ثقافي؛ مليكة مقدم؛ الممنوعة. ; Keywords: selves; Cultural Monopoly; Malika mokedddem; Forbidden.