الإحياء
Volume 13, Numéro 1, Pages 257-277

ميمية المقري مقاربة أسلوبية في دلائلية البنى

الكاتب : جمال سعادنة .

الملخص

أحمد المقري واحد من أبرز العلماء والأدباء الذين أنجبهم المغرب الكبير في القرنين العاشر والحادي عشر الهجريين؛ فهو شاعر، وناثر، وفقيه، ومؤرخ، وخطيب، استطاع بجرأته، وتكوينه الموسوعي- إن تلقيا وإن تلقينا- أن يرسم صورة مغايرة، ويخط عهدا جديدا في علاقات المغربي بالمشرقي متجاوزا عقدة النقص التي لازمت بعض المغاربة في علاقتهم بإخوانهم المشارقة، ومتحديا في الآن ذاته منطق بضاعتنا ردت إلينا، التي تكشف عقدة التفوق والوصاية التي طالما مارسها بعض المشارقة في علاقتهم بالمغاربة، فالمقري هو العالم والأديب الجزائري الذي استطاع بما لديه من علم، وسحر بيان من أن يأسر عقول الجماهير بشكل عام، وطلبة العلم بشكل خاص عبر مجالسه التي كان يقيمها في حله وترحاله بين مصر والحجاز والشام والقدس.. وكانت تلك المجالس كثيرا ما تنتهي بالإشادة والتنويه، وتقبيل اليد والجبين عرفانا بفضل الرجل وعلمه وسمو مقامه

الكلمات المفتاحية

ميمية المقري، المقري، دراسة أسلوبية، دلائلية المبنى.