social and human sciences review مجلة العلوم الاجتماعية والانسانية
Volume 20, Numéro 2, Pages 172-190

العبور إلى الذات حول المضمر في الخطاب الصوفي نص لعفيف الدين التلمساني أنموذجا

الكاتب : بن يحيى عباس .

الملخص

تهدف هذه الدراسة الى محاولة فهم منشإ مضمرات الخطاب الصوفي. إنه خطاب غامض بطبعه ولا يتعلق في اصله بالمؤلف وإنما بالمتلقي؛ فهو الوضع الذي يحدد المؤلف نفسه فيه بالأساس، ولهذا يتحول العمل الفني من منجز منفصل الى عمل يمارس الصوفي من خلاله طقوسه ورحلته الباطنية بحثا عن السمو. ففي النهاية، سنجد أن منجز النص هو نفسه متلقيه، ورحلته للبحث عن المطلق تأخذه في حركة تصاعدية إلى باطنه حيث يلقى أفقه واكتشافاته، لكنه لا يراها بعينه وإنما يتقبلها بقلبه وخياله. The purpose of this study is to try to understand the origins of Sufi discourse. It is a mysterious discourse of its nature and does not relate to the author, but to the recipient; a situation in which the author basically determines himself, so the work of art transforms from a separate achievement into a mystic ritual and mystical voyage in search of transcendence. In the end, we find that the achievement of the text is the recipient himself, and his voyage to search for the Absolute takes him in an upward movement to the interior where he throws his horizon and discoveries, but he does not see them in particular, but accept it with his heart and imagination.

الكلمات المفتاحية

الخطاب الصوفي، عفيف الدين التلمساني، الغموض، الرحلة.