الاكاديمية للدراسات الاجتماعية و الانسانية
Volume 12, Numéro 2, Pages 131-140

أضواء على حواضر تركستان في آسيا الوسطى سنة 1908م من خلال مشاهدات الرحالة والداعية الإسلامي السيبيري الشيخ عبد الرشيد إبراهيم

الكاتب : بن محمد جاهل عادل .

الملخص

تروم هذه الورقة، تسليط الضوء على جانب من أوضاع حواضر العالم الإسلامي، وتحديدا حواضر تركستان، الواقعة في قلب آسيا الوسطى، ذات الغالبية المسلمة، وبالضبط في مطلع القرن العشرين الميلادي، من خلال شهادة الرحالة والداعية الإسلامي السيبيري، ذي الأصول التتارية، الشيخ عبد الرشيد إبراهيم، وتشتمل هذه الورقة، على مجموعة من المباحث، حاولنا من خلالها، التعريف بهذا الكتاب الموسوم بـ (العالم الإسلامي في أوائل القرن العشرين)، وبصاحبه، وظروف تدوينه، ناهيك عن الصور والانطباعات، التي خلّفها الرحالة والداعية السالف الذكر، حول المجال المذكور آنفا. This paper highlights some of the situation in the Muslim world, specifically the cities of Turkestan, located in Central Asia, the Muslim majority, and specifically in the early twentieth century, through the testimony of the Siberian Muslim traveler and preacher, Sheikh Abdul Rashid Ibrahim, this paper includes, On a series of chapters, we tried to introduce this book, its author, and the circumstances of its writing, not to mention the images and impressions, left by the aforementioned traveler and preacher about the aforementioned area.

الكلمات المفتاحية

حواضر العالم الإسلامي مطلع القرن العشرين الميلادي الشيخ عبد الرشيد إبراهيم تركستان آسيا الوسطى ; Cities of the Islamic world early 20th century Sheikh Abdul Rashid Ibrahim Turkistan Central Asia