المدونة
Volume 6, Numéro 2, Pages 691-706

الدّراسات مابعد الكولونيالية والتّأسيس الجديد للرّواية العربية الحديثة، رواية "زينب" أنموذجا

الكاتب : الواج أحلام .

الملخص

الملخص: تحاول هذه الدّراسة الكشف عن دور الدّراسات مابعد الكولونيالية في تشكيل البنية الفنية للرّواية العربية الحديثة، و البحث عن الأسباب الحقيقية الّتي منحت رواية "زينب" للكاتب المصري محمد حسين هيكل حق الرّيادة الإبداعية والفنية باعتبارها أوّل رواية عربية ناضجة فنيا وفكريا ، والكشف عن أهم الأسباب الّتي ساهمت في جعل هذه المقولة تنتشر لفترة طويلة من الزمن وتصبح في حكم المسلّمات في الأدب العربي الحديث والمعاصر، حيث تُناقش مسألة الرّيادة الإبداعية باعتبارها إحدى نتائج دراسات الخطاب الكولونيالي الّتي تسعى إلى كشف ترسيخ فكرة التبعية للآداب الأوروبية وتأثّرها بها لخلق نماذجها الإبداعية، و جعلت النقّاد العرب والأوروبيين يسلمون بصحّتها، و من هنا أصبحت الرّواية العربية تدور في فلك الرواية الأوروبية . Abstract: This study aims to reveal the role of postcolonial studies in shaping the structure of the modern Arabic novel, and to investigate the real reasons that gave the novel "Zainab" by Egyptian writer Mohamed Hussein Heikal the right of creative and artistic leadership as the first Arab novel mature technically and intellectually, and to uncover the most important reasons that contributed to make this statement spread for a long period of time and become the rule of Muslim women Modern and contemporary Arabic literature, where the issue of creative leadership is discussed as one of the results of the studies of the colonial discourse, which seeks to uncover the establishment of the idea of dependence on European literature and influenced them to create their creative models, and made the critics Arab and European recognize their health, Aya Arabia revolves around the European novel.

الكلمات المفتاحية

الدّراسات مابعد الكولونيالية- الرّواية العربية- رواية زينب- الرّيادة الإبداعية.