مجلة الدراسات العقدية ومقارنة الأديان
Volume 8, Numéro 2, Pages 39-57

الوعي الغربي بالإسلام من دائرة التراكم العدائي المغلوط إلى الفكر الاستشراقي المعاصرة -شخصية النبي صلى الله عليه وسلم أنموذجا-

الكاتب : شكيرب آسيا .

الملخص

اهتم الغربيون بدراسة الإسلام، وشخصية النبي محمد صلى الله عليه وسلم منذ وقت مبكر، بدأت بدراسات فردية تحت كنف الكنيسة الكاثوليكية، ثم تحولت إلى جهود مؤسساتيةـ عبر مراحل مختلفة من التاريخ؛ وقد دأب العديد من الباحثين على التأريخ للدراسات الاستشراقية، بداية من الدراسات الحديثة والمعاصرة، بعد أن أصبح للاستشراق مدراس ومؤسساته الخاصة، والحقيقة أن هذا التأطير التاريخي، يبعدنا عن قراءة الواقع المعرفي بأبعاده المختلفة، فبعد الهزة الإبستيمولوجية التي عرفتها العلوم الإنسانية، بات من الضروري إعادة استيعاب ماضي الاستشراق في علاقته بحاضرهـ وانطلاقا من محاولة الانفلات من أطر الدراسات السائدة، حاولنا اختيار التأصيل لإحدى الصورة النمطية عن الإسلام وفق منحاها التطوري التراكمي. فاخترنا موضوع شخصية النبي صلى الله عليه وسلم، نظرا لمحوريته في تحديد نسقية الدين الإسلامي، إضافة إلى كونه من أهم المواضيع التي أولاها المستشرقون الكثير من الاهتمام. فكيف تكونت الصورة النمطية عن شخصية النبي صلى الله عليه وسلم في الوعي الغربي قديما وحديث؟

الكلمات المفتاحية

الاستشراق ; شخصية النبي ; الوعي الغربي ; المستشرق ; الإسلام