مجلة الاجتهاد للدراسات القانونية والاقتصادية
Volume 9, Numéro 2, Pages 155-174

حماية البيئة بين المواثيق الدولية و الشريعة الإسلامية

الكاتب : محروق كريمة .

الملخص

تقوم فكرة حماية البيئة في الإسلام على أساس عقدي، فقد اعتبرت الحفاظ على البيئة ورعايتها من القرب التي يتقرب بها إلى الله تعالى، وجعلت هذه الرعاية جزءاً من العقيدة، وبهذا تضيف الشريعة إلى البعد القانوني والتشريعي بعداً آخر وهو البعد التعبدي، مما يدفع المسلم على سرعة الامتثال لهذه الأحكام. ومما لاشك فيه أن الجهود التي تبذل في مجال حماية البيئة، وصيانتها في إطار التشريعات والقوانين الوطنية لا يمكن أن تؤتي ثمارها، وذلك ما لم تقترن بجهود أخرى على مستوى الصعيد الدولي، وذلك لأن البيئة من المجالات، التي نجد فيها ارتباطاً وثيقاً إلى أقصى مدى، بين القانون الوطني والقانون الدولي. The idea of protecting the environment in Islam on a contractual basis is considered to be the preservation of the environment and its care from the proximity to which it draws closer to Allaah. This care has become part of the creed, and thus the law adds to the legal and legislative dimension another dimension which is the worshiping dimension. Compliance with these provisions. There is no doubt that the efforts made in the field of environmental protection and maintenance within the framework of national legislation and laws can not bear fruit unless they are combined with other efforts at the international level, because the environment is one of the most closely related areas, Between national law and international law key words Protect ، environment ، international covenants ،Islamic law

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: حماية البيئة ، المواثيق الدولية ، الشريعة الإسلامية