مجلة البحوث القانونية و السياسية
Volume 2, Numéro 13, Pages 213-248

المستفيد المباشر من الغش في القانون الجنائي الجمركي –دراسة مقارنة-

الكاتب : مداح حاج علي .

الملخص

ملخص: لقد تميز القانون الجنائي الجمركي دوما بخصوصية غير قابلة للنزاع في مجال المساهمة في الجريمة الجمركية. خصوصية تظهر بشكل جد واضح عند تحديد الأشكال المختلفة للأشخاص المعتبرين كفاعلين للجريمة أو كمشتركين فيها. ففيما يخص الاشتراك في الجرائم الجمركية، فقد تمكن الشريك من اتخاذ مفهوم يختلف عن مفهومه المعروف في القواعد العامة لقانون العقوبات العادي، وهو ما يبرر نشأة نظرية "الاشتراك الخاص الجمركي"، وطبقا لها، ليس الشريك هو فقط الشخص الذي ساعد أو عاون الفاعل الأصلي خلال التحضير للجريمة أو خلال تنفيذها، لكن أيضا الشخص الذي ساعد هذا الفاعل بشكل لاحق لتمام التنفيذ. ومن جهة أخرى، فإن الاشتراك في المجال الجمركي هو ذو طابع مادي، بما أنه ليس متطلبا لدى الشريك كقاعدة عامة أي قصد أو خطأ، ما لم ينص على غير ذلك. والاشتراك الخاص الجمركي يقوم أساسا على الفائدة أو المصلحة التي يمكن أن يجنيها الشريك من الجريمة المرتكبة، ولذلك فإنه يطلق عليه أيضا تسمية "نظرية الاستفادة من الغش". وهذه الاستفادة تكون أحيانا مباشرة، وأحيانا أخرى غير مباشرة. هذه الدراسة ستكرس فقط للمستفيد المباشر من الغش، وهذا عبر مقارنة بين القانون الجزائري والقانون الفرنسي. Summary : The criminal law of customs has always been characterized by an indisputable particularism as regards participation in the customs offense. A particularism that appears in a very clear way in the precision of the different categories of those considered as the authors of the offense, or those considered as accomplices. As regards complicity in customs offenses, the accomplice may have taken a different concept from that known in the general rules of ordinary criminal law, which justifies the emergence of a theory of "special customs complicity", according to which, the accomplice is not only the person who assists or assists the author in the preparation or execution of the offense, but also the one who helps the author later in the execution of this offense. Moreover, complicity in customs matters is of a material nature, since no intention or fault is in principle required of the accomplice, unless otherwise provided. The Customs special complicity is based on the interest that the accomplice could derive from the offense, which is why it is also understood as the "theory of the interest of fraud". This interest can sometimes be direct, sometimes indirect. This study will be devoted only to the person concerned directly to fraud, and this through a comparison between Algerian law and French law.

الكلمات المفتاحية

المستفيد من الغش - الاستفادة المباشرة من الغش - قرائن الاستفادة المباشرة من الغش