الحوار الثقافي
Volume 4, Numéro 2, Pages 191-199

الدور التربوي والإصلاحي للمؤسسات العقابية في الجزائر

الكاتب : مداني مداني .

الملخص

تنص المادة 88 من قانون تنظيم السجون على أنه: "تهدف عملية إعادة تربية المحبوس إلى تنمية قدراته ومؤهلاته الشخصية، والرفع المستمر من مستواه الفكري والأخلاقي وإحساسه بالمسؤولية، وبعث الرغبة فيه للعيش في المجتمع في ضل احترام القانون(1) وحتى يتحقق هذا الهدف الإصلاحي للمحبوسين فإنه يتطلب وسائل وإمكانيات مادية و بشرية من أجل تدعيم النشاطات التربوية بالمؤسسة العقابية وتنفيذ برامج التعليم والتكوين. لكن هذه الأهداف لا تتحقق إلا بقيام جهاز مؤهل ومتخصص في هذا الإطار دائما في ظل احترام حق المحبوس بصفته إنسان قبل أن يكون محبوس، وعليه فمجموعة هذه العناصر تشكل حلقة أو سلسة مترابطة وكل حلقة منها تكمل الأخرى يطلق عليها المعاملة العقابية، والحفاظ على هذه الحلقة يتطلب التنفيذ الفعلي لسياسة إصلاح السجون الجديدة المنتهجة في ظل قانون تنظيم السجون 05/04 .

الكلمات المفتاحية

التربية، الإصلاح، المؤسسات العقابية، الجزائر