أبوليوس
Volume 1, Numéro 1, Pages 204-222

مصادر الصورة الشعرية عند شعراء المدينة في العصر الجاهلي قيس بن الخطيم أنموذجا.

الكاتب : كبلوتي قندوز .

الملخص

ما زال الدارسون للأدب الجاهلي منبهرين ببلاغته وإنسانيته، يتحسسونها في عناصر تشكيله الشعري وما زالت الصورة الشعرية لتلك النصوص حبلى بالجمال والمتعة تمارس سلطتها حتى على المحدثين وتنبعث في خطابهم الشعري.فليس الشعر إلا كلاما مخيلا موزونا كما يقول حازم القرطاجني، لكن ما حدود تأثير البيئة بمفهومها الواسع في صناعة الصورة الشعرية في الشعر الجاهلي وعند شعراء المدينة على وجه الخصوص على اعتبار أن ابن سلام الجمحي عدهم طبقة خاصة في كتابه طبقات الشعراء. إنّ الذي يأخذ به هذا البحث في معالجة مصادر الصورة عند قيس بن الخطيم هو ما كان أساسه الخيال الأدبي أو الرسم بالكلمات، حيث لا تتشكل الصورة إلا على أساس من التعبير المجازي " فليس ثمة تصوير يتشكل من دون اللجوء إلى المجاز بمفهومه الواسع، ذلك أن الصورة عمادها خيال المبدع الذي يقوم بالتقاط العلاقات المرهفة والخفية بين الأشياء، ولكي يصوغها في تركيب لغوي، فلا سبيل إلا أن يبتعد عن المباشرة والتقرير، ويتجه نحو المجاز". فالخيال هو الملكة التي توجد الصورة الفنية وتشكلها وهو أجلّ قوى الإنسان كما يقول (كانت) "وأنه لا غنى لأية قوى أخرى من قوى الإنسان عن الخيال" ،بيد أن الشاعر لا يتخيل الأشياء كما هي في الواقع أو العالم الخارجي ويعيد رسمها كفعل آلة التصوير، بل لا بد من " إذابة معطيات هذا العالم وتحطيمها بقصد خلقها من جديد" خلقا يكشف عن رؤية الشاعر للوجود وشعوره نحوه وفلسفته في الحياة " إذن الصورة في أساس تكوينها شعور وجداني غامض بغير شكل، بغير ملامح تناوله الخيال المؤلف أو الخيال المركب فحدده وأعطاه شكله أي حوّله إلى صورة تجسده".ولا مانع بعد ذلك أن تتعاضد مع الخيال المبدع الموسيقى الموحية، واللغة الفنية والفكرة المشرقة والعاطفة الصادقة. إن الصورة الفنية تنشأ ابتداء من استحضار المدركات الحسية عندما تغيب عن الحواس وهو ما يعرف بالتصوّر الذي ينشأ "بمرور الفكر بالصور الطبيعية التي سبق أن شاهدها وانفصل عنها ثم اختزلها في مخيلته، مروره بها يتصفحها." أما التصوير فهو إظهار تلك المضمرات في صورة فنية راقية نابضة بالحياة "فالتصوير إذن هو التعبير بالصور عن التجارب الشعورية التي مر بها الفنان، بحيث ترتسم أمام القارئ الصورة التي أراد الفنان نقلها له وتكون أداة التصوير هي الألفاظ والعبارات. "

الكلمات المفتاحية

القصيدة- الصورة- الخيال- اللغة- الرؤية