التعليمية
Volume 6, Numéro 3, Pages 1-11

دلالة المصطلحات في التراث العربي "الفروق اللغوية أنموذجا "

الكاتب : تاحي بختة .

الملخص

الملخص: يعد اهتمام الأصوليين بالمباحث الدلالية سمة تميّز بحثهم اللغوي عن غيرهم، وقد انتهوا فيه إلى نتائج ذات قيمة علمية عالية تلتقي مع كثير مما توصّل إليه البحث الدلالي عند اللغويين المعاصرين حول التعميم والتخصيص والغموض والوضوح والتغير الدلالي، والحقيقة والمجاز، والمشترك اللفظي، والعلاقة بين اللفظ والمعنى. حيث اعتبر بيار جيرو علم الدلالة بأنه ذلك العلم الذي يهتم بدراسة الكلمات، حيث يشكو علم الدلالة كغيره من العلوم، بـأنه لم يحدد غايته بدقة ولم يوضح إلى ذلك ماهية مجموع اصطلاحاته، وهذا ما يؤدي بالمختص والباحث إلى ضلال السبيل نحو هذا العلم، فقد تعددت المسميات للشيء الواحد، واختلفت التعريفات والآراء حول ذلك، فارتأينا أن يكون بحثنا هذا عبارة عن توضيحات وتطبيقات، من خلال ابرازنا لتلك الاختلافات والفروق بين تلك التسميات أو المصطلحات اللغوية. والسؤال المطروح هو : فيما تكمن هذه الفروق اللغوية؟ وإلى أي مدى ساهم العلماء والنحاة إلى إبراز تلك الفروق؟. Abstract in foreign language: The fundamentalists' interest in semantic research is a feature that distinguishes their linguistic research from others. . Pierre Giro considered semantic science as a science that is interested in the study of words. For one thing, definitions and opinions differed on this, so we thought that this research should be clarifications and applications, by highlighting those differences and differences between those designations or linguistic terms. The question is: what are these language differences? To what extent have scientists and grammars contributed to highlighting these differences?

الكلمات المفتاحية

الكلمة المفتاحية ; الكلمات المفتاحية: المباحث الدلالية- اللغويين – التعميم- التخصيص – التغير الدلالي- اللفظ – المعنى- المصطلحات اللغوية.