بدايات


Description

Bidayat is an international, refereed quarterly academic journal issued by the University of Laghouat with double arbitration and review. It is an open source academic journal that publishes research, linguistic, literary, and critical studies and related matters, and intellectual research in the field of human sciences in general, as well as research and studies in international literature. ... The Journal receives serious research and studies in languages ​​(Arabic, French, English and Spanish). It is also interested in scientific and academic activities through national and international forums and conferences that meet the scientific and methodological conditions and rules that qualify it for publication. Our Journal aims with full confidence and pride to develop scientific research and knowledge, and to document the specialized academic scientific output. We want the journal to be a window for publishing original scientific production that will be presented in scientific councils and promotion committees, in accordance with the rules and regulations of promotion committees in Algeria and the Arab world, documented and trustworthy from That would promote research to the ranks of global research.


5

Volumes

11

Numéros

136

Articles


دور الاستشراق في إحياء وإثراء التراث الإسلامي

فضة عبدالحميد, 
2021-05-22

الملخص: يأتي هذا المقال للحديث عن دور الاستشراق في إحياء وإثراء التراث الإسلامي، والذي سنحاول فيه إبراز ذلك الدور الذي لعبه المستشرقون لإحياء وإثراء تراثنا بجوانبه العديدة، هذا الدور الذي لا يمكن لأحد منا إنكاره، في الوقت الذي تقاعس أصحابه على الاهتمام به، وفي هذا يقول إبراهيم النملة: "وللمستشرقين أثر «دور» واضح في خدمة التراث العربي الإسلامي منذ أن استقام عود الاستشراق وتكونت لديه العرافة، وتحول من مجرد أداة هدم إلى ظاهرة لها كيانها ومدارسها وفئاتها ومنطلقاتها وأهدافها" ، مبرزين بذلك الجانب الإيجابي في هذه القضية علَّنا قد نأخذ بها ونسير على خطاهم، كما نكون قد وفينا هؤلاء بعضا من حقِّهم في تقدير ما قدَّموه من أعمال لتراثنا. ولعل أهم ما نتطرق إليه تلك الجهود التي بذلها المستشرقون في جمع المخطوط ونسخه، ثم تحقيقه ونشره. - الترتيب والفهرسة. - التأليف. - اللغة. - الترجمة. - وأخيراً الصناعة المعجمية.

الكلمات المفتاحية: الاستشراق، المستشرقون، التراث، المخطوط، المعجمية


اللُّغة العربيَّة وتقنيّات العالم الرّقميّThe Arabic language and the technologies of the digital world

زهراء علي دخيل, 
2022-05-04

الملخص: تحدّيات عدة، وخصوصًا في عصر الإنترنت والرقمنة؛ ما يتطلّب إجراءات فاعلة، وتبنّي وسائل مؤثّرة.على الرّغم من البُعد الحضاريّ للّغة العربيّة، وعمقها الإنسانيّ، وتاريخها المُتأصِّل، فإنّ قضايا الرَّقمنة تُمثّل إشكاليّةً ينبغي العمل لمواجهتها، والتّأسيس لمجابهة آثارها ونتائجها. لعلّ من أبرز وسائل الحلّ تكمن في الشّروع في إعداد مُحرّكات البحث العربيّة، والقيام بمشروعات عربيّة رقميّة من أجل تطوير المحتوى العربيّ الرَّقميّ. الكلمات المفتاحيّة: تقنيّات العالم الرقميّ-محتوى رقميّ عربيّ-حوسبة المعجم العربيّ -مسح ضوئيّ وتعرُّف ضوئيّآليّ-معالجة آليّة للّغة العربيّة The Arabic language faces several challenges, especially in the age of the Internet and digitization. What requires effective measures, and the adoption of effen depth, and its rooted history, digitization issues represent a problem that must be addressedctive means. Despite the civilizational dimension of the Arabic language, its huma, and the foundations must be established to confront its effects and consequences. Perhaps one of the most prominent means of solution lies in initiating the preparation of Arab search engines, and carrying out Arab digital projects in order to develop digital Arabic content. Keywords:ng and optical recogniti digital world technologies - Arab scannion - autoaticm processing of the Ara bic language.ic digital content - computing the Arabic lexicon - automatic

الكلمات المفتاحية: العالم الرقميّ-محتوى رقميّ عربيّ-حوسبة المعجم العربيّ -مسح ضوئيّ وتعرُّف ضوئيّآليّ-معالجة آليّة للّغة العربيّة. ; optical recogniti digital world technologies - Arab scannion - autoaticm processing of the Ara bic language.ic digital content - computing the Arabic lexicon - automatic


دور المقاربة اللسانية التطبيقية في إعداد برامج تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها The role of the applied linguistic approach in preparing programs for teaching Arabic to non-nativepeakers s

مخاطرية نادية, 
2022-05-13

الملخص: تعدُ اللُغة العربية إحدى الُلغات العالمية ذات الحضور اللافت على المشهد الدُولي بكافة تجلياته ، ويزداد حضورها و الإقبال علىيها عاما بعد آخر لجملة من العوامل يتداخل فيها الذاتي بالموضوعي؛ فذاتيا ما يتصل برغبة كثير من غير العرب في تعلمها للإشباع المعرفي ، أما موضوعيا فتبدو في العولمة التي جعلت تعلُم اللُغات أهم ميزات جيل اليوم. وتمثًل المناهج أهم مواد التعليم؛ لذا يحرص المهتمون بمجال تعليم اللُغات على العناية بإعدادها، بالرغم مما يشهده الميدان التعليمي من تطور تكنولوجي ومعلوماتي،ذلك أنها عماد عملية التعليم أيًا كان نوعها ،أو نمطها ،أو مادتها، أو محتواها، ومصدر تعليمي يلتقي عنده المعلًم والمتعلًم ما يتطلب إعدادها وفق أسس علمية مدروسة تلتقي عندها نتائج البحوث المستقاة من اللَسانيات، وعلم التربية ،والنفس ، والاجتماع .... وبناء على ذلك فإنً أبرز سمات منهج تعليم اللُغة العربية لغيرها أنًه يحوي الجانب اللُغوي المراد تقديمه للمتعلمين ؛إذ أنً هدفه الأساسي هو تزويد المتعلًمين بما يساعدهم على إجادة اللُغة العربية بشكل متكامل في كل جوانبها. و هو ما يؤكد أنً عملية بناء المحتوى اللغوي ليست عملية عشوائية يوجهها ذوق فردي ،إنما عملية تستند إلى أسس واضحة، وهي مجموعة من المبادئ، و المفاهيم ،و الحقائق التي تلتقي عندها مختلف التخصصات. الكلمات المفتاحيّة:. Abstract: The Arabic language is one of the global languages with a remarkable presence on the international scene in all its manifestations, and its presence and demand for it is increasing year after year due to a number of factors in which the subjective and the objective overlap; Subjectively, it is related to the desire of many non-Arabs to learn for cognitive saturation, while objectively it appears in the globalization that has made learning languages the most important features of today's generation. The curricula are the most important teaching materials; Therefore, those interested in the field of language education are keen to take care of its preparation, despite the technological and informational development that the educational field is witnessing, as it is the mainstay of the education process, whatever its type, style, material, or content, and an educational source where the teacher and learner meet what requires preparation according to scientific foundations. It is studied and the results of research from linguistics, pedagogy, psychology, and sociology meet.... Accordingly, the most prominent features of the Arabic language teaching curriculum for others is that it contains the linguistic aspect to be presented to learners, as its main objective is to provide learners with what helps them to master the Arabic language in an integrated manner in all its aspects. Which confirms that the process of building linguistic content is not a random process directed by individual taste, but rather a process based on clear foundations, which is a set of principles, concepts, and facts at which various disciplines meet. Keywords: Arabint.

الكلمات المفتاحية: c language, language teaching, Arabic for non-native speakers, curricula, linguistic conte ; اللغة العربية، تعليم اللغات، العربية لغير الناطقين بها، مناهج، محتوى لغوي