مقدمات

Muqadimet

Description

Muqadimet is a semiannual international journal publishing researches on the basis of its originality, importance, interdisciplinary interest. The Journal's aim is to contribute to the integration of such fields of knowledge in Social and human sciences as philosophy, history, sociology, and also arts, linguistics psychology religion studies and anthropology, library sciences, information and communication. Muqadimet is published in Arabic Language and in the languages that are taught at the Algerian Universities: English, Spanish, German, French, Italian and Russian. Publication in the Journal is free of charge for all authors. The Journal is an open access journal on the https://www.asjp.cerist.dz/en/PresentationRevue/562 All articles are made freely available to readers. Articles have free availability on the public internet, permitting any users to read, download, copy, distribute, print, search, or link to the full texts of these articles, pass them as data to software, or use them for any other lawful purpose, without financial, legal, or technical barriers other than those inseparable from gaining access to the internet itself. مقدمات: مجلة علمية أكاديمية دولية محكمة مجانية، بدأت بالصدور في شهر يناير 2017، أربع مرات في السنة في شكل ورقي، وفي سنة 2019، دخلت ضمن المنصة الجزائرية للمجلات العلمية ASJP، وصارت نصف سنوية، تصدر عن جامعة وهران 2 محمد بن أحمد - الجزائر. تساهم المجلة في نشـر الأبحاث العلمية الأصيلة المتعلقة بمجالات العلوم الإنسانية والاجتماعية بشكل عام كالفلسفة وعلم الاجتماع وعلم النفس والتاريخ والانثروبولوجيا وعلم السكان والجغرافيا، وكذلك اللغات والفنون والترجمة، والدراسات الدينية والآداب والاعلام وعلم المكتبات. كما تسعى المجلة إلى نشر المقالات الاصيلة غير المنتحلة كليا أو جزئيا، والملتزمة بمنهجية البحث العلمي وبالخطوات المتعارف عليها عالمياً، والمكتوبة باللغة العربية واللغات الاجنبية المتداولة والمدرّسة في الجامعات الجزائرية كالإنجليزية والإسبانية والألمانية والروسية والفرنسية والإيطالية. كما يسهر على جمعها وتنسيقها ونشرها أساتذة من مخبر الفلسفة وتاريخها بجامعة وهران2 بالتعاون مع هيئة علمية استشارية متخصصة وطنية ودولية. تهدف المجلة إلى المساهمة في تكامل مجالات المعرفة في مختلف العلوم والفنون، وفتح فرص للشباب الباحث من أجل البروز في مجال البحوث الانسانية والاجتماعية، وكذلك الاستفادة من الباحثين المتمرسين ذوي الخبرة الطويلة من أجل المساهمة في إثراء المعرفة العلمية الإنسانية على مستوى عربي وعالمي.


2

Volumes

7

Numéros

69

Articles


الأسس الإبستمولوجية للفكر اللغوي عند تشومسكي

بن منصور أسماء, 

الملخص: الملخص : يعالج هذا البحث الأسس المعرفية التي ارتكز عليها نوام تشومسكي في بناء صرحه اللغوي ابتداء من النظرية التوليدية التحويلية مرورا بالعديد من النظريات التي استجدها وصولا إلى نظرية النحو الكلي. حيث تناول البحث الميادين و العلوم المختلفة التي نهل منها الرجل كالفلسفة الأفلاطونية و الديكارتية، اللسانيات القديمة ( أفكار بور رويال و لسانيات همبولدت ) و أخيرا ، علم النفس المعرفي و علم الأحياء الحديث. الكلمات المفتاحية: الأسس المعرفية، نوام تشومسكي، اللغة، الفلسفة، علم النفس المعرفي. Abstract : This research deals with the cognitive foundations on which Chomsky was based in building his linguistic edifice, from the transformation Grammar theory to many emerging sub-theories to the theory of Grammar Universal .This research also deals with the different sciences fields from which Chomsky was inspired, such as Platonic and Cartesian philosophy, ancient linguistics (Humboldt, Port-Royal) and finally cognitive psychology and modern biology.

الكلمات المفتاحية: الأسس المعرفية ; اللغة ; الفلسفة ; علم النفس ; المعرفة


تقاطع اللسانيات مع العلوم الأخرى في مجال التعليم

هواري شهرزاد, 

الملخص: تعتبر اللسانيات المجال المعرفي الوحيد الذي يتخد الظاهرة اللغوية موضوعا له.فقد تناول اللسانيون العديد من القضايا اللغوية التي تعترضهم وعالجوها معالجة لغوية خاصة ، غبر أن بعض المشاكل ظلت عالقة فاضطرت اللسانيات إلى الاحتكاك بعلوم أخرى كعلم النفس وعلم الاجتماع وخصوصا في ميدان التعليم .وهذا ما سنحاول الوقوف عليه في هذا المقال.

الكلمات المفتاحية: اللسانيات ، الظاهرة اللغوية ، علوم أخرى، التعليم.


The East-West Cultural Passage of Jabra Ibrahim Jabra

Bishop Elizabeth, 

Résumé: Trained in literary criticism at Cambridge University, Jabra Ibrahim Jabra (1919-1994) left Bethlehem during 1948 for Iraq—where he built a new life as academic and translator. Of his own work, Jabra stated: “whoever studies my works must study all of my currents and trends together; he should study them in chronological progression” (Jabra, Princesses’ Street 33). Jabra’s work serves as an east/west cultural passage by referencing contemporaries’ texts in Arabic and English, a series of references that can be mapped to indicate his novel’s place among a variety of subjectivities characteristic of the 1950s. In addition to seven Shakespeare plays—among them, Coriolanus, Hamlet, King Lear, and the Tempest (Thompson 362), his translation of William Faulkner’s Sound and the Fury was “highly influential” among Arab modernists (Aboul-Ela 296). This essay addresses Jabra’s first novel, in the context of 1950s Baghdad and another Faulkner novel.

Mots clés: American literature ; Arab film ; Arab literature ; Existentialism ; Iraq ; nakba ; translation ; William Faulkner


التمتلاث الاجتماعية : وتدريس مادة الفلسفة بسلك الثانوي الثاهيلي مقاربة ديداكتيكية– دراسة ميدانية -

الفرفار العياشي, 

الملخص: ترتبط عملية استثمار التمثلات في المجال التربوي بإشكالية عامة تتحدد ملامحها في إدراك طبيعة وتأثير التمثلات – كمعارف قبيلة ونماذج تفسيرية وبنيات ذهنية تساعد الفرد على فهم واقعه المادي والاجتماعي- على سيرورة اكتساب المعارف وبنائها، اقتناعا أن التلميذ لا يأتي غلى المدرسة فارغ الذهن، وإنما يحمل معه تجربته الخاصة في الحياة الاجتماعية في صيغة تمثلات ذهنية، ومعارف قبلية حول واقعه الطبيعي والاجتماعي والثقافي. إن وقوفنا عند هذا الاشكال في المدرسة المغربية، ومعاينتنا له يفرض رهانا معرفيا من اجل البحث فيه و استكشاف طبيعة الاشكال في افق الفهم و ايجاد صيغ المناسبة للرفع من منسويب الفعالية الديداكتيبكية اثناء الممارسة التربوية بناء على حسن استثمار التمثلات الاجتماعية حول طبيعة مادة الفلسفة .

الكلمات المفتاحية: التمتلات– الاكتساب – العوائق المعرفية - الديداكتيك


الفضاء العمومي الافتراضي

قواسم بن عيسى, 

الملخص: تعالج هذه الورقة البحثية موضوع الفضاء العمومي الإفتراضي الذي يعتبر امتدادا للمفهوم الكلاسيكي للفضاء العمومي، حيث بإماكن البشرية اليوم أن تلتقي عبر الفضاءات التي توفرها شبكات التواصل الإجتماعي مثل فايسبوك، تويتر، أنستغرام ...إلخ من أجل النقاش والحوار وتبادل وجهات النظر حول القضايا الكونية والعالمية، بغض النظر عن الإختلاف اللغوي أو الديني أو العرقي أو الجغرافي...إلخ، مما يجعل الإنسان المعاصر على وعي واطلاع بما يحدث في العالم بأسره، وليس فقط بما يحدث ضمن حدود بلده، مع إمكانية تفعيل مشاركته في تقديم الإقتراحات والأفكار والحلول للمشاكل ذات الطابع العالمي أو الإقليمي، وتسخير عقله في خدمة القضايا الإنسانية العادلة في العالم، لتصبح بذلك شبكات التواصل الإجتماعي منافسا استراتيجيا و بديلا حيويا للمؤسسات العالمية الرسمية التي تحتكر المناقشات العامة حول القضايا الكونية مثل هيئة الأمم المتحدة وغيرها. الكلمات المفتاحية: الفضاء العمومي الإفتراضي - شبكات التواصل الإجتماعي- المجتمعات الإفتراضية. Abstract : This research paper addresses the topic of virtual public space which is an extension of the classic concept of public space, where humankind today can converge through the spaces provided by social media, such as Facebook, Twitter, Instagram… etc, for discussion, dialogue and exchange of views about global issues, regardless of the linguistic, religious, ethnic or geographical differences, this makes contemporary people aware of what is happening in the whole world, and not only what is happening within the borders of his country, whith the possibility of his participation in providing suggestions, ideas and solutions to problems of a global or regional nature, and harnessing his mind to serve just human causes in the world, thus, social media become a vital competitor and alternative to the official global institutions that monopolize public discussions on global issues such as United Nations and others. Key words : Virtual public space - Social media - Virtual societies.

الكلمات المفتاحية: الفضاء العمومي الإفتراضي - شبكات التواصل الإجتماعي- المجتمعات الإفتراضية


عبد المجيد الطّيب بنكيران ومنهجه في التّأليف النّحوي من خلال حاشيته على أوضح المسالك

فقري محمد, 

الملخص: تسلط هذ الدّراسة الضّوء على العلامة عبد المجيد الطيب بن كيران، ومنهجه في التأليف النحوي من خلال حاشيته على أوضح المسالك لابن هشام الأنصاري، حيث استعرض تعريفا للحاشية على سبيل التقديم كونها تمثل موسوعة نحوية بامتياز، كما تطرق إلى المنهج الذي اتبعه العلامة ابن كيران في تأليفه للحاشية جاعلا الأسلوب التعليمي سبيله لبسط قواعد النحو العربي للطلاب، كما عرض هذا البحث لظاهرة الاختلاف النحوي وكيف حاور ابن كيران كبار النّحاة أثناء تناوله للظواهر النحوية بالدّليل والحجة، مستقرئًا نصوصهم على شكل تحليل نحوي خصيب يعين على فهم الظاهرة النحوية.

الكلمات المفتاحية: الاعتراض النّحوي، الظّواهر النحوية، الحاشية على الموضع، النّحوي الطّيب بن كيران، النّحوي ابن هشام الأنصاري.


تطور صناعة الأسرجة الفخارية في الأردن خلال العصر الحديدي

ابو راجوح علا, 

الملخص: This study aims to clarify the essential features that characterized the manufacture of pottery oil lamp during the Iron Age with its three stages (2100 BC-332 BC (which extended more than 800 years. The study examined selected number of pottery oil lamps housed in the Museum of Jordan University and Jordanian Archaeological Museum. The study concluded that the beginning of this industry was during the early Bronze Age, where it was simple and modest at the time. However, it witnessed qualitative leaps during the Iron Age with its three stages: - the first (Iron I), the second (Iron II) and the third (Iron III). The first of these leaps was during the second Iron Age stage, which witnessed manufacturing a new and distinct type known as (Lamps with seven spouted nozzles).The third Iron Age witnessed another qualitative leap represented by manufacturing another new type known as (Lamps with tow spouted nozzle). The Iron Age phases also witnessed a remarkable diversity in the form of its lamp bases, some of which were rounded, flattened, high discoid, and low height ring base. The saddles of this period were often distinguished by their elaborate craftsmanship and regular trim shape as they were made by the pottery wheel, a few samples manufactured manually, and striking these samples were implemented during the era of the third Iron Age. الملخص تهدف هذه الدراسة إلى توضيح أهم السمات التي تميزت بها صناعة الأسرجة الفخارية خلال فترة العصر الحديدي بمراحله الثلاث الممتدة ما بين (1200 ق.م - 332ق.م) والتي امتدت إلى ما يقارب 800 سنة. وقد عمدت هذه الدراسة إلى اختبار عدد من الأسرجة الفخارية المختارة والمودعة ضمن متحف الجامعة الأردنية ومتحف الآثار الأردني. وأكدت الدراسة على أن بداية هذه الصناعة كانت في مرحلة ما من العصر البرونزي المبكر، حيث كانت بسيطة ومتواضعة آنذاك. لكنها شهدت قفزات نوعية خلال العصر الحديدي بأقسامه الثلاثة: - الأول (Iron I) والثاني (Iron II) والثالث (Iron III (. أول هذه القفزات كان خلال مرحلة العصر الحديدي الثاني الذي شهد نوعاً جديداً من الأسرجة تميز بوجود سبع فتحات للفتيل عرف باسم Lamps with seven spouted nozzles). كما شهد العصر الحديدي الثالث قفزة نوعية أخرى تمثلت بظهور نوع آخر جديد من الأسرجة تميزت بوجود فتحتين للفتيل عرفت باسم (Lamps with tow spouted nozzle). كما شهد ت مراحل العصر الحديدي تنوعاً ملفتاً في شكل قواعد أسرجته فمنها ما كانت دائرية الشكل أو منبسطة أو قرصية مرتفعة أو حلقية قليلة الارتفاع. تميزت أسرجة هذه الفترة بصناعتها المتقنة وشكلها المشذب المنتظم–غالبا- حيث اعتمد في تصنيعها على عجلة دولاب الخزاف، لكن الأمر لم يخلو من ظهور عينات قليلة مخالفة لتلك المواصفات جاءت نتيجة اعتماد الطريقة اليدوية في عملية التصنيع والغريب أن هذه العينات تم تنفيذها خلال فترة العصر الحديدي الثالث.

الكلمات المفتاحية: تطور الأسرجة الفخارية، الصناعة في الأردن، العصر الحديدي الأول العصر الحديدي الثاني، العصر الحديدي الثالث. ; Development of Pottery oil Lamps Industry in Jorden, Iron Age I, Iron Age II, Iron Age III.