مجلة الآداب و اللغات

revue des lettres et des langues

Description

مجلة الآداب واللغات مجلة علمية محكمة دولية تصدرها كلية الآداب واللغات جامعة أبي بكر بلقايد تلمسان-الجزائر-تعنى بنشر الأبحاث والدراسات العلمية المتعلقة بالأدب واللغة، تصدرمرتين في السنة، تؤطرها هيئة تحرير مؤلفة من أساتذة محاضرين أكفاء، وهيئة علمية مؤلفة من خبراء من جامعات جزائرية مختلفة ومن جامعات خارج الجزائر مشهود لها بالخبرة والكفاءة العلمية، وهي تتلقى العشرات من المقالات والأبحاث بلغات مختلفة: العربية والانجليزية والفرنسية والاسبانية... من داخل الوطن وخارجه، وتسعى إلى تأسيس فضاء يتيح الفرصة للباحثين للتعريف بإبداعهم المعرفي والإفادة بخبراتهم، وتطمح إلى تحقيق تراكم علمي ومعرفي يسمح بإنجاز نقلة معرفية متميزة. وتسهم في ترقية البحث العلمي وتطويره وترقية الباحثين والأساتذة وتحسين المستوى


13

Volumes

15

Numéros

212

Articles


creativity in teaching: between theory and practice

ريم بوغرارة, 

الملخص: Creativity is one of the most valuable factors that influence the teaching process. Through the global development, the concept creativity imposes itself in different fields including teaching. In addition, creativity brings change, and it raises teaching achievements. It becomes crucial for teachers to be creative enough in their classroom. Nevertheless, the connection between theory and practice is mostly lost when teachers use creativity in teaching. The main aim of this paper is to describe the importance of creativity in the teaching process. It attempts as well to identify the characteristics of good creative teacher. As far as creativity is one of the most innovative trends in teaching, the current paper sheds the light on the strategies that need to be followed in order to bridge the gap between theory and practice when it comes to the issue of EFL creative teacher. يعتبر الابداع واحد من أكثر العوامل القيمة و التي تؤثر على العملية التعلمية. مع التطور العلمي, فرض مصطلح الابداع نفسه في مختلف الميادين ومنها التعليم و بالخصوص تعليم اللغة الانجليزية كلغة اجنبية. بالاضافة الى هذا, يأتي الابداع بالتغيير و يرفع مستوى الانجازات بالنسبة للجانب التعليمي. و لهذا فانه من المهم على اساتذة اللغة الانجليزية كلغة اجنبية أن يصبحو مبدعين في اقسامهم. لكن في الوقت الذي يستعمل فيه الاساتذة الابداع في تعليمهم, العلاقة بين ماهو نظري و ماهو تطبيقي أضحت دائما مفقودة. تمثلت أهمية هذه الورقة في تعريف أهمية الابداع للوصول الى مرحلة تعلمية ناجحة. وحاولت ايضا هذه الدراسة توضيح الثغرة الموجودة ين النظري و التطبيقي فيما يخص الابداع وملأ الفراغ الموجود بينهما. ولأن الابداع يعتبر واحد من أحدث الاتجاهات في تعليم اللغة الانجليزية كلغة أجنبية, فان هذه لورقة حاولت تسليط الضوء على الاستراتجيات التي يجب اتباعها لملأ الفراغ بين ماهو نظري وماهو تطبيقي للاساتذة في ما يتعلق بوضوع الابداع في التعليم

الكلمات المفتاحية: creativity- foreign language teaching- teaching process


السخرية في القرآن الكريم وألفاظها

د. جميل محمد جبريل عدوان أستاذ مساعد في علوم اللغة العربية, 

الملخص: ركّز البحث على إبراز المعاني التي اشتملت عليها ألفاظ السخرية في القرآن الكريم من خلال دلالاتها المتنوعة. وقد حاول البحث استقصاء جميع الألفاظ التي وردت بمعنى لفظة "السخرية" في القرآن الكريم، فكانت (8) ثمانية ألفاظ، وهي: (سخر، خاض، ضحك، لعب، لمز، نبز، هزئ، همز). وبيّن البحث أن اختيار هذه الألفاظ في مواضعها اختيار معجز؛ إذ أوحت هذه الألفاظ معاني عظيمة ودلالات كبيرة في سياقاتها الخاصة والعامة. فقد اختير مكان وموضع كل لفظة من الآية أو العبارة أو الجملة، بحيث لا يمكن لأي لفظة أخرى أن تسدّ مسدّها. The Irony in the Holly Quran and its Words The research focused on highlighting the meanings that are contained in )The Irony) words in the Quran through its variety of voices. The research tried to investigate any terms that mean the word "to strive" in the Quran, were (8) words. The research showed that the selection of these words in their positions is prodigious; since these words inspired great meanings and big connotations in its private and public contexts. The location and position of each word of the verse or phrase or sentence is chosen, so it can not be replaced by any other word.

الكلمات المفتاحية: القرآن الكريم ; سخرية ; ضحك ; لمز ; همز


Mejorar El Rendimiento del Alumnado Arabófono De Segundas Lenguas.

عمار فارس خليل العاني, 

الملخص: تحاول هذه الدراسة أن تلقي بالضوء على العوامل التي من شأنها أن تساعد في عملية التعليم, ضمن حقل تعليم اللغة لغير الناطقين بها بشكل عام، وتعليم اللغة الإسبانية للناطقين بالعربية على وجه الخصوص، يتم التركيز في هذه الدراسة على دور الطالب، وهو محور العملية التعليمية في الفكر التربوي الجديد، في عملية التعليم والتعلم، وعلى الوسائل والسبل التي يمكنها تعزيز وتحسين هذا العملية. الدافعية هي أحد أهم الشروط لضمان جودة التعلم، وعليه فإن من أهداف هذه الدراسة الأساسية رصد دافعية الطالب والبحث عن طرق تنشيطها لدى المتعلمين ليكون الناتج والمردود من هذه العملية في أفضل حالاته. وعليه فإن هذا البحث يقوم برصد العلاقة القائمة بين الدافعية ومختلف أنواع الكفايات التي يسعى المتعلم ليحوزها، كما تحاول استجلاء دور ثقافة الطالب وتصوراته وميوله تجاه اللغة الأجنبية وثقافتها، وأهمية العمل على ان تأخذ هذه العوامل دورها الإيجابي في تشجيع المتعلم، وحثه على تصحيح أخطائه من خلال تحليل و فهم العوامل الثقافية والاجتماعية المختلفة المحيطة به. تتعقب هذه الدراسة الخط البياني لدافعية المتعلمين واستعداداتهم داخل الصف، ثم تقدم في نهاية المطاف عدة أسباب لدعم وتعزيز عمل المتعلمين في الفصل، لتنتهي من كل ذلك بمجموعة من الاستنتاجات المهمة بهدف أخذها بعين النظر ولفت الانتباه إلى أهمية البحث داخل الصف.

الكلمات المفتاحية: pedagogía, segunda lengua, estudiante arabófono.


كيفية اختيار موضوع البحث

بلغول أمينة, 

الملخص: الملخص : يقدم هذا البحث بين يدي القارئ فكرة موجزة عن كيفية اختيار موضوع البحث ، بإبراز الخطوات التي يتبعها الطالب حتى يوفق في اختيار موضوع بحثه ، و ذلك من خلال عرض أهم الطرق و الضوابط و الشروط لاختيار موضوع البحث ، بالإضافة إلى كيفية صياغة عنوان البحث بالطريقة السليمة . Summary : This research provides a brief idea of how to choose the topic of the research by highlighting the steps taken by the student to succeed in selecting the subject of his research and this through the presentation of the most important controls and conditions to choose the subject of the search in addition to how to formulate the title of the search in the right way.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية :عنوان البحث – طريقة اختيار العنوان - صياغة العنوان – شروط اختيار الموضوع . ; Key word : Research Title - How to choose a search title- Title wording - Terms of choice theme .


المقاربات المصطلحية في تحليل المتون: رؤى وتطلعات

اليعبودي خالد, 

الملخص: الملخص: المصطلح مفتاح يستجلي دقائق العلوم ويستكشف خصائص اللغات الخاصة التي تحتضن المنظومات المصطلحية، غني عن التأكيد على أن قيمة أي متن يتوخى العلمية والموضوعية إنما تتحدد بقيمة جهازه الاصطلاحي الواصف لمفاهيمه الناضجة والمكتملة. نعالج موضوعات هذه المداخلة انطلاقا من الإشكالات التالية: - كيف يتأتى للدارس استثمار مفاهيم المصطلحية وآلياتها في تحليل المتون الأدبية والعلمية؟ - ما السبيل للتمييز بين المصطلحات الجامعة الكلية والمصطلحات الفرعية التي تنضوي في نطاقها؟ وهل يحظى النوعان بنفس القيمة لدى الدارس؟ أم ثمة فصل بين النوعين من زاوية درجات الاهتمام والاستقصاء؟ - كيف يمكن الكشف عن الترابط القائم بين الدلالتين المعجمية العامة والخاصة في الوحدة المصطلحية؟ - كيف ينتقل الباحث من الربط بين الدال والمدلول إلى الربط بين المفهوم والتسمية؟ وما أوجه الاتصال والانفصال بين المدلول والمفهوم؟ - ما مدى لزوم استحضار السياق بأنواعه المتعددة (اللغوي والثقافي والاجتماعي) في دراستنا لمصطلحات المتون موضع الدرس؟ - ما مدى ثبوت دلالة المصطلح ومسكوكيته، لا سيما في حال ارتحاله من مجاله المعرفي الأصلي إلى مجالات معرفية أخرى؟ - ما مدى علمية المصطلح في حالة اندراجه ضمن الاشتراك الاصطلاحي؟ سننظر في هذه الإشكاليات لننتقل على أثر دراسة دقائقها إلى عرض أهم خطوات التحليل المصطلحي للوحدات المصطلحية المبثوثة بالمتون الأدبية والعلمية، وأجدرها بالذكر: الوصف التزامني والتعاقبي للوحدات الاصطلاحية، إحصاء درجات تواترها بالمتون، رصد ضمائمها التي تترجم أنواع الصلات القائمة بينها، بما في ذلك العموم فالخصوص والتضاد والترادف والتقابل والتناظر، وأخيرا استكشاف معالم التطور بهذه الوحدات المصطلحية ودراسة القضايا العلمية التي تتضمنها. الكلمات المفاتيح: الوحدة المصطلحية، المتون الأدبية والعلمية، المنهج، التحليل. The Terminological approches for corpus analysis : opinions & perspectives The term is a key that explores the constituants of sciences and skim through the propreties of the particular languages including terminological specific units. Our research therefore relies on the following questions : - What is the adequate terminological approach helping to analyse litterary and scientific corpus ? - How can we recognise the architerms of the other included terms that reflect the generic relations between concepts ? - Can we find out the link between terminological and lexical meanings of the term ? - How does the transition go from the binary concept/ denomination ? what is the relation between the signified and the concept ? - What is the role of the ‘context’ (linguistic, cultural, social) in analysing the terms used in the corpus for study ? - Ore we fate to the idiomaticity of term meaning, especially during its migration between pluridisciplinary fields ? - Does the polysemic term still keep its terminological status ? We are going to tackle these questions while we present the approaches to adopt for any corpus terminological analysis, namely : synchronous and diachronous description of terminological units, listing its frequency degrees, its collocations and finally the signs showing its evolution. Key words : terminological units, scientific and litterary corpus, method, analysis.

الكلمات المفتاحية: الوحدة المصطلحية، المتون الأدبية والعلمية، المنهج، التحليل.


التخطيط المنهجي عند ابن فارس في صناعة (مقاييس اللغة)

الجبوري محمـد صالح ياسين, 

الملخص: ملخص البحث بدأ منهج البحث العلمي قديمًا ــ منذ بداية عصر التأليف والتدوين بشكل محدود ثم تطور بعد ذلك حتى بلغَ ذروته، فوضِعَ للكشف عن الحقائق العلمية التي يروم الباحث الوصول إليها؛ وذلك عن طريق منهج معين في التأليف، فنجد علماء العربية قد تنبهوا على علمية البحث العلمي وأصوله، وقد ألفوا مناهج خاصة لكل منهم منهجه في التأليف، فهذا أحمد بن فارس(ت395هـ) أحد علماء القرن الرابع الهجري، الذي أُلَّفَ كُتبًا عدة في اللغة على وفق منهج معين، فكان كتابه(مقاييس اللغة) الأشهر من بين كتبهِ، فجاء البحث بعنوان(التخطيط المنهجي عند ابن فارس في صناعة مقاييس اللغة) الذي بدأ بالحديث عن ابن فارس في ميدان التأليف، وتحدثت عن شخصيته واخلاقه؛ وعن لغته الكتابية، وانتقلت بعد ذلك إلى الحديث عن صناعة مقاييس اللغة وقد تضمن هذا الموضوع غاية ابن فارس في تأليف المقاييس وفكرته في الأصول وكذلك فكرته في صنع المقاييس والأسس التي تقوم عليها هيكلية خطته، وتحدثت عن المواد اللغوية وتوزيعها وتبويبها وشرحها، وبعد ذلك انتقلت إلى الحديث عن طريقة البناء اللغوي في صناعة مقاييس اللغة وذلك عن طريق المخطط التوضيحي، وتكلمت عن المصادر التي استقى منها ابن فارس، وعن الصعوبات التي واجهته في صناعة المقاييس وذكرت الفائدة من كتابه هذا، وبعد ذلك انتقلت إلى الحديث عن موقف ابن فارس من اختيار الألفاظ والمواد اللغوية التي من خلالها بنى المقاييس مع ذكر أسس البناء اللغوي التي اعتمد عليها، وتكلمت بعد ذلك عن الأصول والفروع، ورد المشتقات إلى الأصول في مقاييس اللغة ومن ثَمَّ تحدثت عن أثر ابن فارس في دراسة فقه اللغة في المقاييس. واختتمت الدراسة بذكرٍ لأهم النتائج والملحوظات العلمية.. Research Summary The scientific research approach began from the beginning of the era of authorship and codification in a limited manner and then evolved until it reached its peak. It was developed to reveal the scientific facts that the researcher aspires to reach. This is through a certain method of authorship. We find the Arab scientists alerted to scientific research and its origins (AH 395 AH), one of the scholars of the fourth century AH, who wrote several books in language according to a specific method, was his book (measures of language) months of his books, the research came entitled (Planning Methodological approach at Ibn Fares in the manufacture of language scales) which began by talking about Ab And spoke about his personality and ethics; and his written language, and then moved to talk about the manufacture of language standards has included the subject of the goal of Ibn Fares in the composition of standards and thought in the assets as well as his idea in making standards and the foundations of the structure of his plan, Linguistic and distribution, and explain and explain, and then moved to talk about the method of linguistic construction in the manufacture of language standards, and through the illustrative scheme, and talked about the sources that derived from the son of Knight, and the difficulties encountered in the manufacture of standards and reported the benefit of this book, and then moved to talk about Attitude son Faris chose the vocabulary and linguistic materials through which he built the standards with the basics of linguistic construction on which he relied, and then spoke about the assets and branches, and the return of derivatives to the assets in the standards of language and then talked about the impact of Ibn Fares in the study of philology in the standards. The study concluded by mentioning the most important scientific findings and observations.

الكلمات المفتاحية: Key word: language, planning, curriculum, lexicon, industry, language scales . ; الكلمة مفتاح: [ اللغة، التخطيط، المنهج، المعجم، صناعة، مقاييس اللغة].


الأداء الصّوتي للغة الفصحى بين الواقع وأمل عبد الرحمن حاج صالح

بلهــــادي رشيــــــدة, 

الملخص: ندّد الرّاحل عبد الرحمن حاج صالح بتعليم النشء الملكة اللغوية عن طريق تلقين صحيح التّعابير وجميلها، وإهمال ما يتطلّبه الاستعمال اليومي للغة من خفة واقتصاد لغوي ، مشيرا إلى أنّ ذلك يؤدي إلى تحوّل اللغة إلى لغة أدبيّة عاجزة عن أداء دور لغة التّعبير، ولعمري إنّه لطرح جميل إذا أمكن تطبيقه على أرض الواقع، لذا سنحاول في بحثنا إسقاطه على الواقع التّعلّمي للغة العربيّة، مبرزين آليات الاقتصاد اللغوي ، والسّبيل إلى تعلّم المستخفّ –الفصيح- من قبل الأطفال دون تلقين مع مراعاة سنّهم وقدراتهم الذّهنيّة. Abstract : The late Abdel Rahman hadj Saleh denounced the education of young linguists by teaching the correct expressions and beautifying them, neglecting the daily use of language and language economy. If it can be applied on the ground, so we will try in our research to drop it on the learning reality of the Arabic language, highlighting the mechanisms of the economy of language, and the way to learn the obvious - the sound - by children without education, taking into account their age and mental abilities.

الكلمات المفتاحية: عبد الرحمن حاج صالح- المستخف الفصيح - اقتصاد لغوي- صوتيات. ; Abdel Rahman hadj Saleh_ Fluent- agile language _ Language Economics _phonology.


القراءة تذوق وإنتاج للدلالة

هامل بشير, 

الملخص: القراءة بحث عن معنى ضائع ، واكتشاف عن دلالات هاربة بغية إعادة الكتابة والإبداع من جديد ، فهي التي تحيل الدال إلى مدلول غائب ،يصاغ في قوالب وصيغ فنية جديدة ، ففعلُ القراءة نفسه يبعث الحياة للنص ، مستندة في ذلك على التراكمات المعرفية وفعل القراءة نفسه يسهم في إثراء النصوص ، ويمنحها جمالية تزيد في القراءات المتعاقبة فتتنج الدلالات ليحيا النص حياة جديدة وتمحي تلك المعاني الجاهزة. إنّ خروج الألفاظ عن الدلالات المعجمية إلى دوال مفتوحة باحثة في ذلك عن مقصديات لاحدود لها، ومحملة الألفاظ رمزية وإيحائية، فنجد قارئ الأعمال الأدبية يوظف قدرته التأويلية في اقتحام القراءة و النقد قصد البحث عن إشعاعات جديدة تتوالد بشكل سريع سابحة بالأخيلة ، وهذا يحيلنا مباشرة إلى ملء الفراغات ، التي تخلق نوعاً من الإبداع.

الكلمات المفتاحية: التأويل ـ المجاز ـ السياق ـ القارئ.


تقويم عضو هيئة التدريس خطوة لضمان جودة التعليم

لعيدي سليمة,  لعيدي سليمة, 

الملخص: الملخصّ: نسلّط الضوء في هذا المقال على كيفية تقويم عضو هيئة التدريس، باعتباره عنصرا مهما في التقويم التعليمي، إذ يعتبر خطوة أساسية لضمان جودة التعليم الجامعي، والمحور الأساس القادر على إحداث التغيير في المؤسسات الجامعية. وقد حاولنا تحديد الجهات المشاركة في عملية تقويم عضو هيئة التدريس والمحاور الرئيسية لذلك، حتى نبيّن كيفية إجراء عملية التقويم، التي تفتح المجال لمشاركة عدد كبير من المعنيين كالطلبة، الأساتذة، رئيس القسم، العميد.. مما يساعد على موضوعية العملية بأسرها. Abstract: We are going to speak about the teaching member institution since he plays our important role in teaching assessment since it is considered as an important step to establish a quality university study and the important topic which can evoke make change in universities. we tried to identify the teaching institution to show how we can deal with assessment which opens the path to a big number as students teachers head of the class which help in the reliance in teaching process as whole.

الكلمات المفتاحية: التقويم، عضو هيئة التدريس، ضمان الجودة، التعليم.