مجلة الآداب و اللغات


Description

مجلة الآداب واللغات مجلة علمية محكمة دولية ومجانية. تصدر سنويا عن كلية الآداب واللغات جامعة أبي بكر بلقايد تلمسان-الجزائر-تعنى بنشر المقالات العلمية الجادة والمبتكرة والأصيلة.تهتم المجلة بمجال الآداب والعلوم الإنسانية واللغة واللغويات والأدب والنظريات الأدبية وتصدر بلغات أربع: العربية، الفرنسية والإنجليزية والاسبانية ، بهدف مساعدة الباحثين من مختلف دول العالم بنشر نتاجهم الفكري ومجهوداتهم البحثية التي تتمتّع بالأصالة ، والحداثة واتباع قواعد الكتابة الأكاديمية السليمة والتزام أخلاقيات البحث المقبول للنشر في كبرى المجلات العلمية المحكمة.يتم نشر أعداد المجلة في كل من الإصدارات المطبوعة والإلكترونية. وهي متاحة للقراءة والتحميل مجانا.

Annonce

دعوة للنشر

ليكن في علم الباحثين الراغبين في نشر مقالاتهم في مجلة الآداب واللغات جامعة تلمسان، أنه ستفتح فترة الاستقبال من 01   إلى 20 ماي 2021، وعليه نوصي بضرورة احترام شروط النشر(تعليمات المؤلفInstructions aux Auteurs لتجنب الرفض الشكلي للمقالات.
هيئة التحرير
  

28-04-2021


20

Volumes

29

Numéros

439

Articles


Mejorar El Rendimiento del Alumnado Arabófono De Segundas Lenguas.

عمار فارس خليل العاني, 

الملخص: تحاول هذه الدراسة أن تلقي بالضوء على العوامل التي من شأنها أن تساعد في عملية التعليم, ضمن حقل تعليم اللغة لغير الناطقين بها بشكل عام، وتعليم اللغة الإسبانية للناطقين بالعربية على وجه الخصوص، يتم التركيز في هذه الدراسة على دور الطالب، وهو محور العملية التعليمية في الفكر التربوي الجديد، في عملية التعليم والتعلم، وعلى الوسائل والسبل التي يمكنها تعزيز وتحسين هذا العملية. الدافعية هي أحد أهم الشروط لضمان جودة التعلم، وعليه فإن من أهداف هذه الدراسة الأساسية رصد دافعية الطالب والبحث عن طرق تنشيطها لدى المتعلمين ليكون الناتج والمردود من هذه العملية في أفضل حالاته. وعليه فإن هذا البحث يقوم برصد العلاقة القائمة بين الدافعية ومختلف أنواع الكفايات التي يسعى المتعلم ليحوزها، كما تحاول استجلاء دور ثقافة الطالب وتصوراته وميوله تجاه اللغة الأجنبية وثقافتها، وأهمية العمل على ان تأخذ هذه العوامل دورها الإيجابي في تشجيع المتعلم، وحثه على تصحيح أخطائه من خلال تحليل و فهم العوامل الثقافية والاجتماعية المختلفة المحيطة به. تتعقب هذه الدراسة الخط البياني لدافعية المتعلمين واستعداداتهم داخل الصف، ثم تقدم في نهاية المطاف عدة أسباب لدعم وتعزيز عمل المتعلمين في الفصل، لتنتهي من كل ذلك بمجموعة من الاستنتاجات المهمة بهدف أخذها بعين النظر ولفت الانتباه إلى أهمية البحث داخل الصف.

الكلمات المفتاحية: pedagogía, segunda lengua, estudiante arabófono.


كيفية اختيار موضوع البحث

بلغول أمينة, 

الملخص: الملخص : يقدم هذا البحث بين يدي القارئ فكرة موجزة عن كيفية اختيار موضوع البحث ، بإبراز الخطوات التي يتبعها الطالب حتى يوفق في اختيار موضوع بحثه ، و ذلك من خلال عرض أهم الطرق و الضوابط و الشروط لاختيار موضوع البحث ، بالإضافة إلى كيفية صياغة عنوان البحث بالطريقة السليمة . Summary : This research provides a brief idea of how to choose the topic of the research by highlighting the steps taken by the student to succeed in selecting the subject of his research and this through the presentation of the most important controls and conditions to choose the subject of the search in addition to how to formulate the title of the search in the right way.

الكلمات المفتاحية: الكلمات المفتاحية :عنوان البحث – طريقة اختيار العنوان - صياغة العنوان – شروط اختيار الموضوع . ; Key word : Research Title - How to choose a search title- Title wording - Terms of choice theme .


El reto de la adaptación: el carácter intercultural de la inmigración árabe a Latinoamérica

يحلى هدى, 

Résumé: A finales del siglo XIX y principios del XX, un número considerable de habitantes de Siria, Líbano y Palestina emprendieron un largo viaje, emigrando a lugares desconocidos. Éstos se despedían de sus familias con llanto y dejaban sus tierras, con el fin de encontrar un futuro mejor, sin saber si volverían algún día a encontrarse con ellos o no. No llevaban nada, solo sus brazos para trabajar. Este esfuerzo que proporcionaban contribuyó en el establecimiento de una convivencia. De ahí, el presente artículo se estructura sobre el fenómeno de la integración árabe como aspecto intercultural, y su aportación en tierras lejanas y diferentes, tanto en lo social, como en lo cultural, lo económico y lo político, poniendo de relieve el reto de unos inmigrantes que se aclimataron a unas condiciones ajenas a las suyas y pudieron fundirse en el panorama de los países de acogida.

Mots clés: Inmigración árabe ; interculturalidad ; cultura ; economía ; política


آلية ترجمة المصطلح الأسلوبي

هدّي مريم, 

الملخص: يعدّ المصطلح ركيزة من ركائز الدّراسات اللغوية الحديثة، حيث نجد معظم الدّارسين قد حدّدوا مفهومه بمجال التّخصص لذا نلحظ عليه التّعدّد والتّشعّب ممّا جعل الاهتمام به يتزايد من قبل المختصّين. كما نجد أنّ المصطلح قد اقترن بالعديد من الاختصاصات اللغوية خاصة في مجال النقد الأدبي. والأسلوبية كمنهج نقدي ظهرت في بدايات القرن العشرين، وهي علم يستهدف الكشف عن العناصر المميّزة، التي يستطيع بها المرسل مراقبة حرية الإدراك لدى القارئ. ومنذ ذلك الحين غدت الأسلوبية مدخلا موضوعيا للنصوص الأدبية باعتماد بحوث اللسانيات في تحديد خصائصها وسماتها الجمالية. يهدف هذا البحث إلى الوقوف على بعض المفاهيم الأسلوبية الغربية وترجمتها إلى اللّغة العربية، وملاحظة مختلف الخيارات اللّغوية التي وقف عندها المترجم العربي. لذلك سلكنا الخطّة الآتية من أجل إظهار آليات ترجمة المصطلح الأسلوبي ، وهذه الخطة هي كالتّالي: تمهيد، وثلاث مباحث رئيسيّة، يتناول الأوّل منها: التّرجمة والمصطلح، أمّا الثّاني فهو حول: وضعية التّرجمة في مجال الدّراسات الأسلوبية العربية واختلاف النّقاد العرب في اختيار المصطلح المناسب، ثمّ المبحث الثالث خصّصناه: لترجمة بعض المصطلحات الأساسية في علم الأسلوب وهي: الانزياح، السّياق، الأثر الأسلوبي، والشّعرية. واخترنا لذلك المنهج الوصفي المدعّم بالتّحليل. وقفنا في الخاتمة على بعض النّتائج وأهمّها: أنّ التّرجمة لا تزال تحتاج إلى جهود معتبرة من طرف العلماء العرب. The term is a pillar of modern linguistic studies, where most students have identified its concept in the field of specialization, so we notice multiplicity and hygiene, attracting attention to it increases by specialists. The term was also associated with many literary cash linguistic terms. The platform as a cash level appeared at the beginning of the twentieth century, a science to reveal the distinctive elements that the sender can monitor the freedom of perception. Since then, stylistic has become an objective entrepreneur of literary texts by adopting linguistic research to determine its characteristics and aesthetics. This research aims to stand on some Western stylistic concepts and translated into Arabic, and observation of various linguistic choices that were held by the Arab interpreter. So we took the next plan to show the translation methods of long-term translation mechanisms. Then, the third subject was awarded: to translate certain basic terms into methodology: flowering, context, stubborn and poetic impact. We chose the descriptive approach to analyze. We have seen the conclusion on some of the results and the most important: translation still requires considerable efforts of Arab scientists

الكلمات المفتاحية: المصطلح، التّرجمة، الأسلوبية، اللّغة، الآليات. ; Term, translation, stylistics, language, mechanisms.


An Evaluation of the EFL Pre-service Training Program at Tlemcen University of Algeria

مسعودي يوسف, 

Résumé: The present investigation is a needs analysis which is meant to determine EFL students’ perceptions and needs in terms of teaching pre-service training. This research tests whether the EFL students at Tlemcen University were adequately-prepared to become competent teachers, and whether the lectures they received were well-designed to achieve this purpose. Data were collected through the adoption of a triangular approach based on a survey addressed to 159 EFL students, and on a specialists’ forum gathering university professors and school EFL inspectors. The study follows a statistical analysis taking into account the mean, the standard deviation, frequencies and Chi-square tests to deal with the survey, and a qualitative method to analyze the EFL specialists’ forum. This study reveals a number of EFL facets that are completely dismissed in the current pre-service program such as: course design, assessment and teaching practice. Also, it sheds light on other aspects which are ineffectively dealt with and consequently need to be totally reconsidered like: the awareness about learners’ individual factors and the introduction of EFL textbooks. Finally, it was unveiled that the majority of the target student-teachers were dissatisfied about the preparation they received before the immersion in the EFL profession world.

Mots clés: EFL Teaching ; Needs Analysis ; Pre-service Training ; Teacher Development


Contribuciones de la comunidad morisca a la región de Argel

Lamraoui Mohammed, 

Résumé: En este artículo expondremos la historia de los andalusíes y sobre todo de los moriscos en la región de Argel, ciudad que recibió un gran impulso con el establecimiento de esos expatriados que llegaron con su herramental. Así este artículo servirá para hacer un estudio histórico, socio económico, cultural y a la vez etnográfico de la presencia andalusí en esta región. Por lo tanto, nuestra preocupación es ver de qué manera los exiliados musulmanes de la península ibérica se implantaron allí, bajo qué condiciones y cómo fue la acogida, la inserción y la integración, además de su papel en la formación de la Regencia de Argel, proponiendo como principal objetivo entre los ya citados, investigar las aportaciones e influencias andalusíes y moriscas en la misma.

Mots clés: Legado ; andalusies ; moriscos ; Regencia ; Argel


الحجاج بالتشبيه وضرب الأمثال في الخطاب القرآني -نماذج مختارة-

بن عبد الله واسيني, 

الملخص: يدور موضع البحث حول الحجاج في الخطاب القرآني بأساليبه المختلفة، ويركز على التشبيه وضرب الأمثال؛ ذلك أن القرآن استعمل العديد من الوسائل في إقناع المتلقي بالقضايا التي يريد إثباتها له أو نفيها. وردع المخالفين ودحض حججهم بالتي هي أحسن. ولعلّ من تلك الوسائل التي اعتمدها القرآن الكريم في الإقناع والحجاج نجد: الحجاج بالقصة، وبالمثل والتمثيل، وبالحوار، وبالنقيض، وبالعقل، وبالكون والدلائل الكونية.ولا شك أن التشبيه وضرب الأمثال من أنفع الآليات في ذلك. ويهدف البحث إلى إظهار مواطن الجمال في بعض آيات القرآن الكريم الحجاجية التي استعملت التشبيه وضرب الأمثال في العملية الإقناعية للمخالفين والمنكرين والموافقين على حدٍّ سواء.

الكلمات المفتاحية: الخطاب القرآني ; الحِجاج ; التشبيه ; ضرب الأمثال


Kazuo Ishiguro’s The Buried Giant: A Buried Anima in an Amnesic Mind

غريري أسيل,  حجوي غوتي, 

الملخص: This article studies the anima archetype of the protagonist in Kazuo Ishiguro’s The Buried Giant. It shows that the memory has a great impact on the possession of a healthy or at least an unchangeable anima. The article uses the individuation theory of Carl Jung focusing mainly on the notions of archetypes particularly the one of the anima. The presence of the absence of the memory is shown in this study to be a game changer. On the other hand, amnesia is exposed to be a phenomenon which can change the self, the life and, thus the destiny of the amnesic person. This article discusses briefly the definitions of the important terms that will come across the reader every now and then. The result and discussions are left to the end of the article where Jung’s theory is applied on the novel showing mainly the metamorphosis of Axl’s anima. This article exposes anima as one of the mysterious abilities of the unconscious mind and its role in defining the shape and the type of the human relationships. يدرس هذا المقال نموذج الانيما عند البطل في رواية العملاق المدفون للكاتب كازوو ايشوجوزو. حيث يبين ان للذاكرة تاثير كبير على امتلاك انيما صحية او على الاقل ثابتة. يعتمد المقال نظرية التميز لكارل يونغ مركزة بشكل رئيسي على مفهوم النماذج و خاصة نموذج الانيما. كما يشار الى ان حضور او غياب الذاكرة يعد مغيرا لقواعد اللعبة. و على صعيد اخر يعرض المقال النسيان كظاهرة قد تؤدي الى تغير الذات، الحياة، و بالتالي قدر الشخص الذي يعاني منه. يناقش هذا المقال تعريفات المصطلحات التي ستعترض القارئ بين الحين و الاخر. تركت النتائج و المناقشة لاخر المقال حيث يتم تطبيق نظرية يانغ على الرواية لتوضيح التحول الذي تمر به انيما أكسل. يظهر هذا المقال الانيما كواحدة من القدرات الغامضة للعقل اللاواعي و دورها في تحديد شكل و نوعية العلاقات الانسانية.

الكلمات المفتاحية: Anima Carl Jung Kazuo Ishiguro Amnesia ; أنيما، كارل يانغ، كازوو ايشسجورو، فقدان الذاكرة


Critical Thinking as a Social Practice: The Interrelationship between Critical Thinking Engagement, Social Interaction, and Cognitive Maturity

الرقطي مروة, 

Résumé: One determining factor for developing social competence is to set up the thinking pedagogy which can provide essential conditions for making reasoning, innovation, and constructing knowledge. Ultimately, social constructivists affirmed and believed that constructing knowledge can be through engaging in meaningful contexts, social interaction, and life experiences, thing that traditional pedagogies might have failed to achieve for developing students’ active role in education and improving their thinking skills and cognitive abilities as critical thinkers. Critical thinking has emerged as one of the most highly valued skills to enable self-directed lifelong and innovative learning in higher education. In effect, educationalists have managed to use appropriate ways to develop critical thinking skills in EFL contexts; although no single method has emerged as the most efficient, some seem to be effective when properly implemented. The theoretical target investigation aimed at examining the potential of learning around the social perspective of critical thinking in Algerian higher education. It therefore emphasizes a set of teaching strategies and management practices which might be goal directed in stimulating critical thinking and may be applicable to EFL classrooms which are interactive, communicative, social, and cooperative learning strategies which might regularly lead to achieving self-guided learning.

Mots clés: Critical pedagogy ; Thinking skills ; Cooperative Learning ; Cognitive development


الإيقاع وإنتاج الدلالة بين القصيدة القديمة وقصيدة النثر

هاشمي محمد بلحبيب,  ملياني محمد, 

الملخص: يعبر الشعر عن فاعلية إنسانية تواصلية، يختلف في تركيبه النصي عن الخطابات اللغوية الأخرى، إذ يلازمه العنصر الإيقاعي، ولا يكاد ينفصل عن نسقه. الذي يرى فيه البعض أنه يتعدى الحضور الجمالي الشكلي، ليكون نوعا من الحضور التعبيري والدلالي داخل النص الشعري، من خلال التفاعل الحاصل بين بنيته اللغوية والبنية الإيقاعية، مما يثري البنية الدلالية للقصيدة. ويجعل من الإيقاع عنصرا فعالا في القصيدة. أما قصيدة النثر التي تمردت عن الجانب الإيقاعي للقصيدة القديمة رأت في هذا الجانب مجرد زلزلة سطحية خدّاعة لطبلة الأذن، لا دخل لها في دلالة القصيدة، بل هي عائق أمام التعبر عن كل مايختلج الشاعر من أفكار، بل ويفرض ذلك الإيقاع، خاصة الأوزان والقافية قوالب جاهزة مسبقا، تحد من الوصول إلى الدلالة الكاملة. وقدمت الإيقاع الداخلي كبديل من الناحية الصوتية والدلالية، تعتمد فيه على إيقاع الكلمة والجملة والقصيدة كاملة. وانطلاقا من هذا التبين حاولت هذه الدراسة التحليلية الوصفية، أن تتناول هذه الاشكالية وتدرسها من خلال الآراء اللسانية والدلالية القديمة والحديثة والمعاصرة. Poetry expresses a communicative humanity, which differs in its textual structure from other linguistic discourses, in which there is rhythm. Some see it beyond the aesthetic presence, to be a kind of expressive and semantic presence, through the interaction between its linguistic structure and rhythmic structure. As for the prose poem that rebelled from the rhythmic side of the old poem, she saw in this aspect a mere superficial matter that had nothing to do with the meaning of the poem. And the internal rhythm was presented as an alternative in terms of phoneme and semantic, in which it depends on the rhythm of the word, the sentence and the whole poem. On the basis of this contradiction, this study attempted to address this difference and study it through the ancient, modern and contemporary linguistic and semantic views.

الكلمات المفتاحية: الإيقاع ; الدلالة الصوتية ; الانسجام ; القصيدة العمودية ; قصيدة النثر


النص الأدبي التراثي و طرق توظيفه في كتاب السنة الأولى ثانوي (شعبة العلوم أنموذجاً)The traditional literary text and methods of using it in the first year secondary book (Model Science Division)

سلاّمي عبد القادر,  نقاز هجيرة, 

الملخص: تُبنى مناهج التعليم المدرسي على مقاربة تسعى إلى وضع مبادئ تربوية توافق حاجات المتعلمين بهدف تنميتها وتشمل الاهتمام في جميع جوانبها بالتنمية العامة للمتعلم. و يتم تناول النشاطات التعليمية المقررة بتحليل النصوص الأدبية ودراستها من منظور المقاربة بالكفاءات. و دراستنا للغة العربية لابد متصلة بالنصوص القديمة مطبوعها و مخطوطها، و نحن مطالبون بفهم هذه النصوص و فِقْهِهَا و الوقوف على دلالتها و نقدها نقداً خارجياً و داخلياً، فالنص التراثي القديم متصل في جوانبه بالدراسة التحليلية و تقصي الأساليب الخاصة به. سواءً كان هذا النص شعراً أو نثراً أو نصاً علمياً في مجال معين من مجالات العلوم المختلفة، و هو ما تسعى ىهذه الورقة البحثية إلى تناول بعض نماذجه و إمعان النظر فيها توظيفاً ومعالجة. School education curricula are based on an approach that seeks to establish educational principles that correspond to the needs of learners in order to develop them and include interest in their entirety in the general development of the learner. The scheduled educational activities are dealt with by analyzing and studying literary texts from the perspective of approaching competencies. Our study of the Arabic language must be related to the ancient printed and manuscript texts, and we are required to understand and understand these texts and to study their significance and critique external and internal criticisms, as the ancient heritage text is connected in its aspects to the analytical study and exploration of its methods. Whether this text is poetry, prose, or a scientific text in a specific field of different fields of science, which is what the following research paper seeks to address some of its models and closely examine them in terms of employment and treatment.

الكلمات المفتاحية: العربيّة؛ لغة؛ أدب؛ نص؛ تراث؛ كتاب؛ مدرسة. ; Arabic; language; literature; text; heritage; Book; school.


ملامح المقاربة الإثنوغرافية في البحث اللساني عند صالح بلعيد.

عبادة محسن,  رحماني زهر الدين, 

الملخص: عَرف البحث اللساني منذ ظهوره تقاطعات عديدة مع شتى العلوم الإنسانية الأخرى، لا سيما علم الاجتماع وعلم النفس والأنثروبولوجيا، وتعد اللسانيات من أهم المعارف في الإنسانيات، بل هي جسر العلوم الإنسانية كما قال شتراوس، غير أن هناك العديد من القضايا اللسانية، التي تجعل هذا العلم يستند إلى معطيات تفرزها علوم أخرى مجاورة، وذلك مما نهدف إلى تبيانه في هذه الدراسة الموسومة بملامح المقاربة الإثنوغرافية في البحث اللساني عند صالح بلعيد، محاولين الكشف عن تجليات المقاربة الإثنوغرافية في ما كتبه صالح بلعيد لا سيما اللسانيات الاجتماعية، ودواعي استخدام هذه المقاربة، وتكمن أهمية هذا البحث في تبيان كيفية استغلال مباحث العلوم الأخرى والاستفادة منها في الجانب اللساني. Linguistic research since its appearance has known several meetings with different human sciences, such as sociology psychology and anthropology. Linguistic is one of most important disciplines within humanities, furthermore, it is the bridge between human sciences as said STRAUSS. However there are several linguistic issues that urge discipline to depend on data produced by other close disciplines. This is what we are trying to confirm in the recent study “ ethnographic approach aspects in the linguistic researches of Salah BELAID”. We attempt to unveil the aspects of the linguistic ethnographic approach in BELAID’s works, especially in his sociolinguistic contributions, we try to define the reasons of the adoption of this approach. The importance of this research is in demonstrating how other disciplines can contribute to linguistic studies

الكلمات المفتاحية: صالح بلعيد ; البحث اللساني ; اللسانيات الاجتماعية ; الإثنوغرافيا ; منهج البحث اللغوي


الجهود النقدية في بلاد المغرب العربي خلال القرن الخامس الهجري

بن عاشور فريدة, 

الملخص: الملخص: تعدّ الآراء النقدية حصيلة جهود متضافرة لكثير من النقاد الذين أسهموا في بلورتها،كل حسب ثقافته وقدراته.وإن كانت بلاد المشرق تربة خصبة لنمو كثير من الآراء النقدية التي تأسست على يد جمع من النقاد أمثال الجمحي، والجاحظ،وابن قتيبة،وابن طباطبا وغيرهم. فإنّ بلاد المغرب لم تكن أرضا بورا؛بل كان لها من الخصوبة ما مكّنها من مواكبة الحركة النقدية في المشرق؛ حيث أنبتت نقادا أسهموا في إنعاش الساحة النقدية وإثرائها. وفي هذا المقال،نحاول رصد الجهود النقدية التي عرفتها بلاد المغرب خلال القرن الخامس الهجري،وذلك بالوقوف على إسهامات علمين بارزين أنجبهما هذا القرن وهما:عبد الكريم النهشلي ،وابن رشيق القيرواني.ولتحقيق ذلك ارتأينا أن نمهّد بالتعريف بعصر الناقدين،وبعدها نعرض أهم القضايا النقدية التي تناولاها من خلال مصنفيهما الشهيرين "الممتع"و"العمدة".على أن لا نكتفي برصد الجهود فقط؛بل نحاول رصد ما أضافه كلّ ناقد مقارنة بسابقيه باعتباره حلقة في سلسلة طويلة. وقد كشف البحث على أنّ ظروف العصر ساعدت على بروز حركة نقدية،كما أن كلا الناقدين قد أظهرا إطلاعهما الواسع على الجهود النقدية السابقة،وهو ما أكسبا مصنفاتهما فضل جمع آراء النقاد السابقين. Abstract Critical opinions constitute the result of critics ‘concerted efforts which have contributed to their crystallization. History revels that East’ countries were considered as the birthplace of many critical opinions founding by critics such as Al-Jamhi, Al-Jahiz, Ibn Qutaiba, Ibn Tabatiba, and others. Indeed, the Maghreb has successfully accompanied literary criticism ‘movement, whereas, its critics have contributed to the development and enrichment of criticism. In this article, we try to monitor the critical efforts made by Maghreb’ countries during the fifth century AH, by examining the contributions of two prominent scholars: Abd al-Karim al-Nahshli and Ibn Rishiq al-Qayrawani. So, we decided to start by introducing the era of the critics, then presenting critical issues of their two famous compilers “Al Mumti” and “The Mayor.” we’ll try then monitoring efforts and noticing what each critic added compared to his predecessors. In fact, research revealed that era’ circumstances helped the emergence of a critical movement, and showed their wide knowledge of previous critical efforts; consequently, their compilations collect the previous critics’ opinions.

الكلمات المفتاحية: الجهود النقدية-بلاد المغرب-القرن الخامس الهجري-عبد الكريم النهشلي-ابن رشيق القيرواني. ; Critical Efforts - Maghreb ’countries - Fifth Century AH - Abd al-Karim Al-Nahshli - Ibn Rashiq Al-Qayrawani.


آداب السلوك اللساني - من الطابو إلى التلطّف اللساني-

فيران نجوى, 

الملخص: الملخص: اللغة ظاهرة اجتماعية بامتياز تولد من المجتمع و فيه ، ثم تمارس لتكوّنه و تؤسسّ لتفرّده ، لذلك فهي تضطلع بمهمّة التعريف بالفرد و الكشف عن كينونته و خصائصه، و حتّى عن انتماءاته الاجتماعية و الطبقية، إنّها ظاهرة اجتماعية بامتياز تواكب تطوّر هذا الفرد و الجماعة اللّغوية الّتي ينتمي إليها . و تحكم هذه الجماعة اللغوية مجموعة من الأعراف والقوانين المتواضع و المصطلح عليها و التي تعدّ أساس تكوينها ، تفرض هذه القوانين الصارمة على أفرادها المنتمين إليها، إذ تضبط استخدام اللغة المشتركة بينهم تواصليا داخل هذه الجماعة اللغوية لتؤسّس للحمتها و وحدتها. يهدف البحث للكشف عن آداب استخدام اللغة المتعارف عليها داخل المجتمعات اللغوية، من خلال التركيز على ظاهرتي التلطف و التأدب اللساني بعدّها أساسا للسلوك اللغوي الّذي ننأى به عن مستهجن الكلام و قبيحه و الذي يسمى بالمحظور أو المحرّم ( الطابو )، و وصل البحث في رحلته إلى أنّ للغة سلطة تمارس على الفرد داخل الجماعة اللسانية واختياراته اللغوية في ضوء هذه القواعد و الأعراف الصارمة. Abstract: Language is a social phenomenon spring from society. Language expresses society and its characteristics, It makes it distinct from other societies Language carries out the task of informing the individual, revealing his or her identity and characteristics, and even his or her social affiliations. Language is a social phenomenon with distinction in keeping with the development of this individual and the linguistic groups to which he belongs . This linguistic group is governed by a set of customs and modest laws, and their term, which are the basis of their formation The use of their common language is controlled by communication within this language community imposed on its members The objective of the research is to reveal the Linguistic Etiquette within linguistic groups, by focusing on the phenomena of euphemism and lyricism that disassociate itself from the taboo. The research found that language has authority over the individual within the Linguistic Groups and language choices in these strict rules and customs.

الكلمات المفتاحية: آداب السلوك اللساني ; التلطّف اللساني ; اللغة ; الجماعة اللغوية ; المحظور


أدبية المقال الإصلاحي عند الشيخ البشير الإبراهيمي

عمارة حياة, 

الملخص: تعدّ المقالة الأداة التعّبيرية الأولى الّتي استعملها المثقّفون الجزائريون على اختلاف مشاربهم و اتّجاهاتهم الأدبية، فكانت بذلك الصّلة الوثيقة الّتي ربطت بين الطّليعة المثقّفة و الطّبقة الشّعبية. و كان أدب المقالة يدور في فلك الإصلاح و السّياسة و الدّفاع عن مصالح الشّعب و المطالبة بها، ويؤكّد في مضمونه معنى أساسيا – يمثّل جوهر المعركة الإصلاحية - و ذلك بالدّفاع عن الإسلام و اللّغة العربية والشّخصية الوطنية وترسيخ هذه المقوّمات في نفوس الجزائريين. وقدعرفت بداية العشرينيات من القرن الماضي كتّابا مرموقين يعدّ بعضهم في طليعة كتّاب العربية في العصر الحديث من أمثال الشّيخ البشير الإبراهيمي الّذي ملأ الجزائر بمقالاته الأدبية ذات الأسلوب الأنيق. فهي تمثّل نموذج المقال الأدبي الإصلاحي بأجلى صوره، فقد كان الشيخ الإبراهيمي يجمع بين العناية بالصّياغة و بين التّعبير عن العاطفة و الشعور المتّقد و هو يعبّر عن الفكرة الإصلاحية في أسلوب أدبي و صور بيانية تنمّ عن ثقافة عربية متنوّعة تنوّع منابعها و تعدّدها، ما أهّله أن يكون في طليعة كتّاب البصائر البارعين و هو بذلك ينبغي أن يعدّ أكبر كاتب عرفته البصائر. يروم هذا البحث تسليط الضوء على الناحية الأدبية في مقالات الشيخ الإبراهيمي الإصلاحية معتمدا في ذلك على جملة من العناصر وهي: الالتزام والاقتباس والسخرية الّتي طبعت أسلوبه. Summary The article is the first expressive tool used by Algerian intellectuals of different literary backgrounds and trends, thus the close connection that linked the educated vanguard and the popular class. The literature of the article was about reform and politics, defending and demanding the interests of the people, and affirming in its content a fundamental meaning - representing the essence of the reform battle - by defending Islam, the Arabic language and the national character and the consolidation of these components in the hearts of Algerians. The early twenties of the last century knew prominent writers, some of whom were at the forefront of Arab writers in the modern era, such as Sheikh Al-Bashir Al-Ibrahimi, who filled Algeria with his elegant literary articles. It represents the model of the literary reformist essay in its most beautiful form. Sheikh Al-Brahimi used to combine the care of drafting with the expression of emotion and ardent feeling, expressing the reformist idea in a literary style and graphic images reflecting a diverse Arab culture, its diversity and its multiplicity, what qualified him to be at the forefront of writers of brilliant insights. Thus, he should be considered the greatest foresight writer ever. This research aims to shed light on the literary aspect of Sheikh Al-Ibrahimi's reformist articles, relying on a set of elements: commitment, quotation, and irony that characterized his style.

الكلمات المفتاحية: المقال الإصلاحي; الأسلوب الأدبي; الإبراهيمي; الالتزام. ; The reformist article; Literary style; El ibrahimi; Commitment


El uso del portfolio como herramienta de autoevaluación en la enseñanza superior

بدارنية مباركة,  موساوي مريم, 

Résumé: En el presente artículo investigamos el uso del portfolio como herramienta de autoevaluación en la asignatura de comprensión y expresión escrita con los estudiantes del primer curso LMD. Pretendemos desarrollar las habilidades cognitivas de orden superior, que intervienen en la comprensión y la producción textual, y mostrar las opiniones y el grado de satisfacción referidos al uso del portfolio en la misma asignatura sobre la utilidad y la satisfacción del uso de esta herramienta en el aula de ELE. Es un estudio de perspectiva cuantitativa. Los resultados indican que gracias al uso del portafolio se alcanza desarrollar la reflexión, el pensamiento crítico, la autoevaluación y la autonomía.

Mots clés: Autoevaluación- Portfolio- Comprensión y expresión escrita- Autonomía.


التجربة الشعرية الرقمية التفاعلية بالجزائر قصيدة " الحب يتكلم كل اللغات لحمزة قريرة" أنموذجا

حلوي فتيحة, 

الملخص: يعدّ الأدب الرقمي التفاعلي مصطلحا مركبا ذو مرجعيتين متباينتين، الأولى تنتمي إلى حقل الأدب باعتباره معرفة، أما الثانية فترتبط بالحامل الإلكتروني، لذلك دائما ما ينحى مفهوم الأدب إلى الجمع بين هذين المرجعيتين؛ أي أنه ثمرة التزاوج بين الأدب والتكنولوجيا. فإذا كان النص الورقي المطبوع يحمل شكلا واحدا وينتقل عبر آليات تقليدية إلى المتلقي، فإن أشكال الأدب الإلكتروني متعددة تتأسس على فلسفة التجريب وخرق المعتاد، وتتراوح بين الكتاب الإلكتروني إلى المدونة إلى المواقع الإلكترونية المختلفة بل إلى المكتبات الإلكترونية وغيرها مما يشكل عالما لا نهائيا وحركية دائمة من الكتابات والنصوص. سنحاول من خلال هذه الورقة البحثية الوقوف على تجربة المبدع الرقمي " حمزة بن علي قريرة" ومدونته الأدبية الرقمية مسلّطين الضوء على " الشعر التفاعلي أو القصيدة التفاعلية " المعنونة ب" الحب يتكلم كل اللغات" هذه الأخيرة التي قدّمها صانع النواة بتجربة مختلفة عن تجربة التلقي في القصيدة الورقية إنّها بنكهة جماعية يكون فيها المتلقي عنصرا إيجابيا ملهما مساهما في بناء القصيدة .

الكلمات المفتاحية: الأدب التفاعلي ; لقصيدة ; الرقمية ; الوسائط الالكترونية ; المتلقي


اتجاهات البلاغة الجديدة

بوخشة خديجة, 

الملخص: اختلفت وجهات نظر الباحثين في تحديد مفهوم البلاغة الجديدة؛ فمنهم من ربطها بالأسلوبية، ومنهم من قصرها على نظرية الحجاج، وهناك رأي آخر يقول بوجود بلاغات عديدة حسب اختلاف أنواع النصوص الأدبية... فأصبحت البلاغة علما واسعا للمجتمع حيث صار لها اتجاهات عديدة (أسلوبية، حجاجية، تداولية...). سنحاول البحث في مفاهيم البلاغة الجديدة في المنجز العربي الحديث عند كل من عبد الله صولة وعبد السلام المسدي ومحمد العمري وغيرهم، كما سنتطرق إلى أهم اتجاهات هذه البلاغة. Researchers had different views in defining the concept of new rhetoric; some of them linked it to stylistic, others; however, limited it to the theory of argumentation; and there is another view arguing that there are as many rgétoric as different kinds of literary texts ... Rhetoric has become a vast science of society, with many trends (stylistic, argumentative, pragmatic ...). We will try to explore new concepts of rhetoric in the recent Arab work of both Abdullah Saoula, Abdeslam Al-Masdi, Mohamed Al-Omari and others. We will also look at the main trends in this rhetoric

الكلمات المفتاحية: البلاغة ; الاتجاهات ; أسلوبية ; حجاجية ; تداولية


من أعلام اللغة العربية أبو عمرو عثمان بن عمر حياته وآثاره

دمير اسماعيل, 

الملخص: الملخّص إنّ الـحضارة الإسلاميّة أدّت دورا كبيرا في تفاعل الثّقافات وتطوير الإنسانيّة، وإنّ علماءها أنتجوا معارف عظيمة في شتّى فروع العلم وميادينه، ولعلّ الاطّلاع على مصنّفاتـهم يـحثّ القارئ على الاهتمام بـما أُنـجز من كتابات في سائر المعارف وخصوصا حقل التّراجم، والإحاطةِ بسِيَرِ العلماء بُغْيةَ اكتشاف أهـمّيّة التّحصيل العلميّ. لقد ارتأينا في هذا الـمضمار تناول عالـما جليلا ترك بصمةً وعلامه واضحة في حقل الدّراسات اللّغويّة والعلميّة والأصوليّة للغة العربية والفقه المالكي ، ذلكم هو ابن الـحاجب أحد جهابذة النّصف الثّاني من القرن السّادس الـهجريّ والثّلث الأوّل من القرن السّابع الـهجريّ، إذ أسهم بقسط وفير في تعليم النّشء، وتصنيف الكتب، وإنـجاز التّلخيصات بـمنهجيّة مـحكمة، وتقديـم الشّروح بدقّة متناهية في اللغة العربية و علم النّحو والفقه المالكي وكذلك بمواقفه كفقيه جليل ملتزم . وهذا ما دفعنا إلى الإجابة عن جـملة من الاستفهامات لتجلية سيرته العلميّة، وإبراز مسرد بـما قدّمه للمكتبات العامّة والـخاصّة . Abstract The Islamic civilization has played a great role in the interaction of cultures and the development of humanity, and its scholars have produced great knowledge in various branches and fields of science, and looking at their works may encourage the reader to pay attention to the writings that have been accomplished in all knowledge, especially the field of translations, and to familiarize themselves with the biographies of scholars in order to discover the most important academic achievement. . We have seen in this regard a respectable scholar who left an imprint and his mark is clear in the field of linguistic, scientific and fundamentalist studies of the Arabic language and Maliki jurisprudence. This is Ibn al-Hajib, one of the scholars of the second half of the sixth century AH and the first third of the seventh century AH. Classifying books, completing summaries in a tight methodology, and providing explanations with extreme accuracy in the Arabic language, grammar, and Maliki jurisprudence, as well as with his positions as a venerable and committed jurist. This is what prompted us to answer a number of inquiries to illustrate his scientific career, and to highlight a glossary of what he presented to public and private libraries as well.

الكلمات المفتاحية: أبو عمرو، علم النّحو، مدرسة مصر، إعراب، الشّافية


الاستدعاء في شعر أبي تمّام

تومي غنية, 

الملخص: يسعى هذا المقال إلى بحث ظاهرة الاستدعاء في شعر أبي تمّام، شاعر العربيّة الأوّل؛ إذ يتّضح جليّا لمتلقّي شعره توظيفه لنمطين من المستدعيات؛ أسماء الشّخصيّات، والعبارات الاصطلاحيّة المعروفة لدى المتكلّم العربي، يجلبها من المخزون الجمعي المعهود مستغلّا الشّحنات الدّلاليّة، والإيحاءات التي تقبع بين ثناياها، فكلاهما يمثّل سجلّا حافلا بالأحداث والوقائع التي يمكن للشّاعر المفوّه من مثل أبي تمّام تطويعها، للتّعبير والاقتصاد في الكلام وحتّى تمكّنه من إغماض معاني شعره بغية حثّ المتلقّي على إعمال الذّهن والفكر لتصيّد المعنى الشّعريّ الذي يروم، وسيضطرّ هذا المتلقي إلى تفعيل أداة هامّة هي المساق أو السّياق الحالي وتحديدا السّياق الثّقافي والخبرة المشتركة بين جموع المتكلّمين؛ فكثيرا ما نجد المخاطَبَ عندما يصادفه اسم علم أو شخصيّة معروفة، أو عبارة اصطلاحيّة، يستند إلى المعطيات المعرفيّة المشتركة، وإلى ما تحيل إليه تلك الأسماء والأقوال المأثورة في الفهم الجمعي، والبيئة اللّغويّة العربيّة. لنصل في نهاية الدّراسة إلى أنّ أبا تمّام استدعى تلكم الأداتين، فعبّر عن الكثير بالقليل، و اقتصد في اللّغة و وفّى بالغرض الشّعريّ فأجاد، وأنّ المخاطَب، والحال هذه، مطالَب بتجاوز المعنى في حدود سياقه اللّغوي، إلى مديات أرحب تمثّلها ثقافته، وخبراته اللغويّة التي ينسجها المخيال العربيّ والرّكام المعرفي الجمعيّ ممثّلا في المساق، بمختلف حيثيّاته وتفاصيله. This article seeks to examine the phenomenon of summons in Abu Tammam's poetry, as it is clear to the recipient of his poetry that he employs two patterns of summonses; Both represent a track record of events and facts that an empowered poet like Abu Tammam can adapt to express and economically speak, and the recipient will be forced to activate an important tool, namely the context of situation, specifically the cultural context and experience shared by the audience of speakers, depending on the knowledge data. common, and to what those names and sayings refer to in collective understanding, and the Arabic linguistic environment. Let us reach at the end of the study that Abu Tamam expressed a lot little, and frugal in language and in the poetic purpose of excellence, and that the speaker, and in this case, demands to go beyond meaning within the limits of his linguistic context, to broader ranges represented by his culture, and his linguistic experiences woven by the Arab imagination and collective cognitive rubble represented in the course, in its various terms and details.

الكلمات المفتاحية: أبو تمّام الشّخصيات العبارات الاصطلاحيّة استدعاء المساق


Evaluation and self evaluation of Teaching and Learning a foreign language

كرمة شريف, 

Résumé: The process of teaching and learning a foreign language requires a great deal of elements which are selected, planned and graded according to particular approaches, programmes, situations and levels. The organization of these elements takes place within the field what is known as the educational situation (i.e.) the learner, the teacher and the materials. This study attempts to shed light on the educational factors and to focus on the process of teaching ,learning, evaluation and self evaluation.In this research, we aim to create a good atmosphere to teach a foreign language and to produce good teaching materials to learn quickly and well and make the teacher’s job as interesting and profitable as possible. Besides, we would like to present a set of advice and recommendations intended for teachers to make a judgment or an evaluation after a teaching session as self evaluation. As, evaluation is used for controlling, measuring and evaluating, it encourages teachers to integrate them in the pedagogical activity and sensible them to the concept of its goals for a good teaching. In this research we have adopted the descriptive and analytical methods to analyse and state the different goals and results of this study.

Mots clés: Teaching, Learning , Foreign Language, Educational Factors, Evaluation, Self Evaluation


العلة النحوية عند القدماء

بوطيش زينب, 

الملخص: تعد العلة النحوية من أهم سمات الفكر النحوي العربي، إذ لا توجد ظاهرة أو قاعدة نحوية إلا وقد عللها النحاة، لذلك سنحاول من خلال هذه الورقة البحثية الوقوف على مفهوم العلة النحوية عند النحويين القدامى، بدء بمفهوم المصطلح من جانبه اللغوي ثم نتحدث عن المفهوم الاصطلاحي متطرقين أيضا لأنواع العلل وكذا رصد آراء بعض القدامى بخصوص العلة النحوية. The grammatical cause is one of the most important features of Arab grammatical thought, as there is no grammatical phenomenon or rule except which was explained by the grammarians, so we will try through this research paper to identify the concept of the grammatical cause of ancient grammarians, starting with the concept of the term from its linguistic side and then talking about the conventional concept of mutarqin Also, for the types of causes, as well as monitoring the views of some of the ancients regarding the grammatical illness.

الكلمات المفتاحية: العلة النحوية. القدامى. التعليل النحوي. النحو. ; The grammatical reasoning. Old-timers. Syntactic reasoning.


واقع المصطلح الطّبّيّ العربيّ في ظلّ جائحة الفيروس التّاجيّ نماذج مختارة من معجم (مصطلحات كوفيد-19) لـ: مكتب تنسيق التّعريب

نوّي حنان, 

الملخص: في ظلّ الظّروف الاستثنائيّة الّتي فرضتها جائحة الفيروس التّاجيّ؛ كان لزامًا على الهيئات العلميّة العربيّة، الّتي تعنى بقضايا المصطلح في العالم العربيّ، أنْ تسارع لتزويد السّاحة العربيّة بمدوّنة؛ تجمع أهمّ المصطلحات العلميّة الخاصّة بهذه الجائحة، وفي هذا السّياق جاء معجم (مصطلحات كوفيد-19) لـ: مكتب تنسيق التّعريب؛ كأوّل معجمّ طبيّ مختصّ بأهمّ المصطلحات العلميّة، المتعلّقة بالجائحة، والأكيد أنّ ظروف العمل المصطلحيّ في أثناء الأزمات، لا تكون ظروفًا مواتية. لا شكّ أنّ مكتب تنسيق التّعريب كان -عند إصداره للمعجم- تحت ضاغطة الإسراع في تزويد العالم العربيّ بهذا المعجم، ينضاف إلى ذلك؛ قلّة المصادر العلميّة حول الجائحة، وهو ما أثّر على فاعليّة مسعاه، وجودة مصطلحاته، ففي محاولة منّا لتقييم الجهود المصطلحيّة لهيئاتنا العلميّة في ظلّ الجائحة؛ سجّلنا على معجم (مصطلحات كوفيد-19) جملة من النّقائص والهفوات، التّي تؤخذ على مكتب تنسيق التّعريب. Under exceptional circumstances imposed by coronavirus pandemic; some Arab scientific organizations speed up to provide the Arab world with a blog, that collects the most important scientific terms related to this pandemic, for this came the dictionary of (Covid-19) terms, by the bureau of coordination of arabization, As the first medical dictionary specialized in the most important scientific terms related to the pandemic. There is no doubt that the bureau of coordination of arabization -when it published the dictionary of (covid-19) terms; was under pressure to expedite the provision of this dictionary to the Arab world, and this affected at the quality of its terms, because when we are trying to diagnose the reality of the contemporary arabic medical term; we recorded on the dictionary of (Covid-19) terms, a lot of mistakes on the Bureau of coordination of arabization

الكلمات المفتاحية: المصطلح الطّبّيّ العربيّ ; مكتب تنسيق التّعريب ; معجم مصطلحات كوفيد-19 ; جائحة الفيروس التّاجيّ ; الوطن العربي ; Arabic medical term ; Bureau of coordination of arabization ; Dictionary of covid-19 terms ; Coronavirus pandemic ; Arabic world


Dynamisme et cohésion des marqueurs dans la progression textuelle articulée. Analyse linguistique de textes d’opinion

بن منصور سماعين, 

Résumé: Cet article apporte une contribution sur la thématique de la progression et de la cohésion textuelle dans les textes d’opinion, Appréhendée dans une approche analytique linguistique inspirée des travaux de J.M. ADAM. Nous tenterons, par le biais de procèdes linguistiques, spécifiques de l’analyse du discours, d’identifier les paramètres centraux permettant d’assurer la progression et la cohésion du texte et de sa structure. Les textes médiatiques manifestent un intérêt certain pour ce type d’articulation situant au mieux les paramètres de sa construction d’où notre choix. Ils dévoilent un intérêt certain, illustrés dans ce que nous avons entrepris de faire dans cette contribution.

Mots clés: Analyse textuelle ; progression ; cohésion ; presse écrite ; article d’opinion


The Impact of Strategy Use on Learners’ Proficiency Level in L1, FL1, and FL2 Writing: The Case of First Year EFL LMD Students-Tlemcen University

Abi-ayad Maliha, 

Résumé: As a large number of Algerian EFL learners display important deficiencies in writing in English, the present work aims to shed light on the use of effective language learning strategies by successful learners through an instrumental case study involving seven first-year EFL learners. While the study aims at comparing the strategies employed by good achievers in writing in L1, FL1, and FL2, it also attempts to state whether achievement in FL2 writing implies achievement in L1 and FL1, making use of triangulation methodology: task-production, think-aloud technique, and semi-structured interviews conducted with first-year EFL students and CWE teachers. The qualitative analysis revealed the following results: while the informants employed similar metacognitive, cognitive and affective strategies, they appeared to use more of these strategies yet with a higher frequency of cognitive ones in FL1 and FL2. The quantitative analysis of learners’ task production revealed that learners had the best proficiency level in L1 writing, FL2 coming in the second position, and lastly FL1. As a result of the research findings, it proves essential to reconsider the teaching of EFL writing, emphasizing the writing process through explicit strategy instruction and more training at an early stage for a more efficient writing pedagogy.

Mots clés: First-year EFL LMD learners ; EFL composition ; L1 and FL1 composition ; writing process ; writing strategies


España de las Autonomías entre solidaridad interterritorial y financiación autonómica

ماحي وسام,  بن سهلة ثاني سيدي محمد, 

Résumé: A través de este estudio, pretendemos echar luz sobre el Estado de Autonomías implantado en España después de la Transición democrática y la promulgación del Constitución española en 1978. La implantación del Estado de Autonomías en España, ha conllevado a un doble fenómeno paradójico: por una parte, los españoles se aferran a la democracia y de la descentralización que la acompañó; y por otra, el auge de las nacionalidades históricas como Pais Vasco y Cataluña. En sus anhelos en tener más autonomía y autogobierno. Entonces, el Estado de las Comunidades Autónomas español se presenta como una fórmula de organización institucional que favorece la solidaridad y la descentralización administrativa, de ahí, se plantea la cuestión de conciliación entre autonomía regional y solidaridad nacional en un contexto de federalización asimétrica. En el presente trabajo, hablamos de las reformas que han tocado el régimen de financiación autonómica en España. Por ello, nos preguntamos si España en tanto que un miembro de la Unión Europea y un país con Comunidades Autónomas es un estado federal o no. Abstract: Through this study, we intend to shed light on the Autonomous State established in Spain after the Democratic Transition and the promulgation of the Spanish Constitution in 1978. The establishment of the Autonomous State in Spain has led to a double paradoxical phenomenon: on the one hand, Spaniards cling to democracy and the decentralization that accompanied it; and on the other, the rise of historical nationalities such as the Basque Country and Catalonia. In their yearnings to have more autonomy and self-government. Then, the State of the Spanish Autonomous Communities is presented as a formula. The question of reconciling regional autonomy with national solidarity in a context of asymmetric federalization arises. In this paper, we talk about the reforms that have touched the regional financing regime in Spain. Therefore, we wonder whether Spain as a member of the European Union and a country with Autonomous Communities is a federal state or not

Mots clés: Estado de autonomías ; nacionalismos periféricos ; Constitución ; Financiación ; los fueros


السخرية في القرآن الكريم وألفاظها

د. جميل محمد جبريل عدوان أستاذ مساعد في علوم اللغة العربية , 

تاريخ الارسال: 05-02-2019    تاريخ النشر: 07-12-2020    ص  04-22.