العربية


Description

مجلة علمية وطنية محكمة سداسية ( جوان/ ديسمبر) تصدر عن مخبر علم تعليم العربية بالمدرسة العليا للأساتذة بوزريعة الجزائر.تنشر باللّغات الثلاث العربيّة، والإنجليزية والفرنسية تُعنى بعلوم اللّغة العربيّة وآدابها، وخاصّة تعليمية اللّغات واللّغة العربية خصوصا. والنّظريات اللّسانيّة الحديثة، وعلاقتها بالتّعليميّة كما تفتح مجالا للدراسات البينية، بما يرفع من قيمة البحث وأصالته، يمكن للباحثين المهتمين الاطلاع على المجلة، وتحميلها من موقع المدرسة على الرابط الآتي(www.ensb.dz).


6

Volumes

12

Numéros

145

Articles


دور الأجهزة الالكترونية في تعليم العربية للناطقين بغيرها.

بعداش ناصر, 

الملخص: ملخّص: يعتمد التعليم المعاصر على آليات جديدة دخلت حيز التنفيذ بدخول الوسائط الالكترونية عالم التعليم، واحتلالها المساحة الأوسع في مجال تعليم العربية للناطقين بغيرها، فبعد الحاسوب عرف العالم ميلاد منصات التعليم المتطورة جدا، وهي تعتمد اعتمادا كبيرا على الانترنيت، ولعل هذا النوع من التعليم الذي يغيب فيه دور المعلم عن قرب؛ يتيح فرصة ثمينة لتلقي المعلومات والدروس لكل الأشخاص وفي كل الأزمنة ومختلف الأوقات، وبالتالي فتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها عبر الوسائط الالكترونية الحديثة من بين الخطوات الأساسية للتعريف بها، ومن ثم تلقينها للأجانب الراغبين في تعلمها، ولعل هذا النوع من التعليم طرح جملة من النقاشات بين المنظرين من جهة، و بين القائمين على التطبيق الفعلي من جهة ثانية. الكلمات المفتاحية: منصات التعليم، الوسائط الالكترونية، التعليم المعاصر، الانترنيت. Abstract: Contemporary education relies on new mechanisms that came into force with the introduction of electronic media in the world of education, occupying the largest area in the field of teaching Arabic to non-Arabic speakers. The role of the teacher closely; provides a valuable opportunity to receive information and lessons for all people at all times and at all times, and therefore teaching Arabic to non-native speakers through modern electronic media is one of the basic steps to define it, And then teach them to foreigners wishing to learn, and perhaps this type of education raised a number of discussions between theorists on the one hand, and those who are practicing the actual application on the other hand. Keywords Education platforms, electronic media, contemporary education, internet.

الكلمات المفتاحية: منصات التعليم ; التعليم المعاصر ; الانترنيت ; العربية


التّعليم الإلكتروني تحرير للمتعلّم وتطوير للتّعلم الذّاتيّ التّنظيم

بوختالة مصطفى, 

الملخص: دور التعليم التقليدي هو التلقين ونقل المعلومات جاهزة للمتعلم. ولعل ما يفسّر هذا الدور هي المسلمات الضمنية التي يرتكز عليها التعليم ألا وهي عدم الثقة في قدرات التلميذ الطبيعية على التعلم - وبالتالي ضرورة توجيهه ومراقبته - والاعتقاد بأن كل ما يتم تعليمه يتم تعلمُه، كما أن التركيز على المدرس كقطب أساسي في العملية التعليمية لضمان أحسن مردودية، أدى إلى خنق المتعلم وسلب حريته في التعلم. وعليه فقد جاء التعليم الالكتروني كوجه من أوجه التعليم الحديث ليحرر التلميذ من خلال احترام حريته في اختيار وتحديد ما يرغب في تعلمه في إطار التعلم التّعلم الذّاتيّ التنظيم.

الكلمات المفتاحية: التعلم - التعلم النشط - التعلم الذاتي التنظيم- ; التعليم الالكتر ; ني


مساهمة منصات التعليم الالكتروني في تعليم اللغة العربية لغير للناطقين بها

سلفاوي أم الخير, 

الملخص: تعدّ المنصات الالكترونية لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها مواقع عبر الانترنت يجمعها رابط تقني على الشبكة العالمية، تحتوي على وحدات أو دروس لتعليم اللغة العربية حيث تتكون من عدد من المواد والأنشطة التعليمية تقدم بها مجموعة من الوسائط المتعددة لتحقيق أهداف تعليمية محددة. وانطلاقا من هذه التوطئة تأتي هذه الورقة البحثية لإبراز مدى "مساهمة المنصات والمواقع الالكترونية في تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها"حيث تساهم في تحضير الطلبة للامتحانات الوطنية، وتمنحهم الفرصة في تعميق الفهم للمادة التعليمية حسب الوقت الذي يناسبهم، فهي تساعد في سهولة الوصول على المعلومات في أي وقت و توافر المادة العلمية والتعليمية في أي مكان وزمان. واستخدام المنصَّات التعليميَّة المنبثقة عن الوسائط الإلكترونيَّة بطريقةٍ ممنهجةٍ يُشجِّع الطلبة على استخدام اللغة في مكان إقامتِهم، وعلى إبداء آرائِهم، كما يمكنُهم من التعبير عن أنفسِهم، وعمل نقاش فيما بينهم وبين المعلمين الذين يُديرون هذه المنصَّات التعليمية؛ مما يؤدي إلى تحسين وتطوير لغتهم العربية، ولزيادة فاعلية المواقع الإلكترونية لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها يمكننا الإشارة إلى أهمية الاعتناء بثلاث أسس:المرجعية المعرفية؛ المعرفة التطبيقية والبناء التفاعلي، و بالرجوع إلى المواقع الالكترونية لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها كموقع المدينة العربية، والعربية التفاعلية وغيرهما من المواقع نلحظ على الرغم من بعض النقص الذي يعتري الجانب المنهجي التنظيمي، إذ تحتاج إلى تطوير مقررات المهارات اللغوية للمتعلمين وتشجيعهم على الإتقان التدريجي لها بطرق وأساليب تعليمية فعالة وذات جودة مقارنة بمثيلاتها من اللغات، إلا أنها تساهم في تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها ومجهوداتهم في هذا المجال محمودة.

الكلمات المفتاحية: التعليم الالكتر ; ني ; نعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها ; المنصات الالكتر ; نية


آفاق التعليم الالكتروني والتفاعلي في الجزائر في ضوء النظريات الحديثة للتعليم –السبورة التفاعلية نموذجا

قاسيمي امال, 

الملخص: أضحت التقنية ذات أهمية جد معتبرة في ميدان التربية عالميا، وأن معظم الدول المتقدمة سعت بكافة وسائلها إلى الانتقال بالعملية التربوية من النظرة التقليدية إلى الشكل التفاعلي، وهذا الواقع فرضه الانتشار الواسع والسريع للتكنولوجيات المختلفة وبالتالي ظهرت الحاجة التعليمية لإيجاد قنوات تفاعلية وتقديم بيئة بديلة للمتعلم يمكنه من خلالها التفاعل معها واكتساب المزيد من المعارف والمهارات، وذلك بإحداث وإعداد حقيقي لبيئة التعليم الإلكتروني، والوسائط المتعددة في مجال التعليم. والسبورة التفاعلية هي إحدى هذه الوسائل التي يتوجب على المؤسسات التربوية وحتى مؤسسات التعليم العالي التوجه لاستعمالها لما تتميز به من خصائص وميزات توجه المعلم والمتعلم إلى الأمام بواسطة تكنولوجيا التعلم. وعليه نسعى من هذه الورقة التعرف على واقع التعليم الالكتروني والتفاعلي في الجزائر وأفاق تطبيق نموذج السبورة التفاعلية في العملية التعليمة.

الكلمات المفتاحية: التعليم الالكتروني؛ التعليم التفاعلي؛ السبورة التفاعلية؛ العملية التعليمية؛ النظريات الحديثة للتعليم.


المقررات الإلكترونية لتعليم اللغة العربية

بن موسى سميرة, 

الملخص: أدت النقلات السريعة في مجال التكنولوجيا والتطور العلمي والتقني إلى ظهور أنماط جديدة للتعلم والتعليم، تسعى إلى مواجهة تحديات العصر وتحقيق الجودة في التعليم، وتَعتمد تلك الأنماط على الحواسيب ووسائطها وشبكاتها، وهو ما يُعرف بالتعليم الإلكتروني، والذي من أهم عناصره المقررات الإلكترونية. تسعى هذه الورقة البحثية إلى تحديد مفهوم المقررات الإلكترونية وخصائصها ومهارات بنائها، ودورها في تطوير تعليم اللغة العربية إلكترونيا. Rapid transitions in technology and scientific and technical development have led to the emergence of new patterns of learning and education that seek to meet the challenges of the times and achieve quality in education.These patterns depend on computers, media and networks, which is known as e-learning, which is one of the most important elements of e-courses. This paper seeks to identify the concept of electronic courses and their characteristics and skills to build, and its role in the development of teaching Arabic language electronically.

الكلمات المفتاحية: التعليم الإلكتروني؛ المقررات الإلكترونية؛مهارات بناء المقررات؛ تعليم اللغة العربية إلكترونيا.


التعليم الإلكتروني التعاوني للغة العربية من خلال برامج " ويكي"

مناع آمنة, 

الملخص: تعد برامج "ويكي" من عديد البرامج الإلكترونية الفعّالة في المجال التعليمي الإلكتروني، ضمن بيئة تفاعلية تعاونية مشتركة، غايته تيسير وصول المتعلم للمحتوى التعليمي والتعديل عليه دون أي قيد، وبيكون بلغة بسيطة. تم استخدام هذا النوع من البرمجيات التعليمية بداية مع اللغة الإنجليزية، ثم توسع استعماله إلى بقية اللغات بما في ذلك اللغة العربية، وبخاصة في مجال تطوير وتنمية مهارة الكتابة. وعليه نحاول في هذا الموضوع التعريف ببرامج الويكي ودورها في تنمية مهارات اللغة العربية ، خاصة مهارة القراءة والكتابة. Wiki programs are many of the effective electronic programs in the field of e-learning, within a collaborative interactive environment, with the aim of facilitating learner access to educational content and modify it without any restriction, and be in a simple language. This type of educational software was used first with English, and then extended to other languages including Arabic, especially in the development of writing skills. Therefore, we try to introduce wiki programs and their role in developing Arabic language skills, especially reading and writing skills

الكلمات المفتاحية: برامج "ويكي" ; التعليم التعاوني ; التعليم الإلكتروني ; التعليم


المكتبة الرقمية دعامة للتعليم الإلكتروني وقيمة مضافة في تعليم اللغة العربية وتعلمها: عرض تجربة المكتبة الرقمية لجامعة الأمير عبد القادر بقسنطينة

الحمزة منير, 

الملخص: في خضم التطورات المتسارعة التي يعرفها العالم لا يكاد يختلف اثنان على أن تعليم اللغة العربية يحتاج إلى تجديد وتطوير لمواجهة تحديات وضغوطات التي فرضتها التقنيات العصرية، ولقد قدمت التقنية الحديثة فرصا ثمينة للمكتبات في أن تصبح موزعا إلكترونيا للمعرفة لمن يريدها في أي مكان يتواجد فيه، وهذا ما أدى إلى ظهور جيل جديد من المكتبات الرقمية من أجل البعد عن التقليدية في التعليم والاستفادة من الإمكانيات التقنية الحديثة، لعل أبرز هذه التجارب على المستوى الوطني: تجربة المكتبة الرقمية لجامعة الأمير عبد القادر بقسنطينة، ولكن رغم كل ما قيل عن هذه المكتبة الرقمية، إلا أن دورها في العملية التعليمية ودعم تعليم اللغة العربية وتعلمها ككل لا يزال يطرح الكثير من نقاط التساؤل. Through the fast development occurred in the modern world , none can deny that the teaching of the Arabic language needs to be renewed and developed to meet the challenges and pressures imposed by modern technologies, which have provided valuable opportunities for libraries to become an electronic distributor of knowledge anywhere, this led to the emergence of a new generation of digital libraries in order to move away from traditional education and take advantage of modern technological possibilities. Despite its role in the educational process and to support the Arabic language teaching and learning as a whole, the digital library is still problematic and raises a lot of question points. Keywords: Digital library, E-learning; Arabic Language, Teaching Technology, Teaching and Learning.

الكلمات المفتاحية: المكتبة الرقمية ; التعليم الإلكتروني ; اللغة العربية ; تكنولوجيا التعليم ; التعليم والتعلم


منصّة رواق للتّعلم الذّاتيّ -دراسة وصفية تحليلية لأساليب تدريس مهارات اللّغة العربيّة للناطقين بغيرها عبر المنصّة -

عائشة جمعي, 

الملخص: يتناول المقال وصفا تحليليا لست محاضرات سمعية بصرية أُلقيت عبر منصة رواق ألقاها مجموعة من الأساتذة المحاضرين تضمنت أساليب تدريس مهارات اللّغة العربيّة للناطقين بغيرها، ولقد تمحورت تلك المحاضرات حول مهارة الاستماع، وأساليب تدريس مهارة المحادثة ، ومهارة القراءة مع تحديد استراتيجيات حديثة في التّدريس، وتنتهي المحاضرات باختبار دورة أساليب تدريس مهارات العربيّة. وقد تمكنا من الدّخول إلى المنصة بعد التّسجيل عبر البريد الإلكتروني، وسندرس تلك المحاضرات في مقالنا هذا، من حيث قيمتها والجديد الذي أضافته لأساليب تعليم العربيّة للمتعلمين النّاطقين بغير العربيّة. وتُستهل منهجية المقال بمقدّمة عن التّعلم الذاتي عبر الأنترنيت، لننتقل إلى التّعريف بمنصات التّعلم الذّاتي المتعددة، ومنها موقع رواق(www.riwaq..org) وموقع إدراك (edraak) وموقع نفهم (nafham.com) وغيرها من المنصات، لنلج موضوعنا وهو منصة رواق ونعرف بها وبكيفية التسجيل بها، ونقدم ملخصا عن محتوياتها، ولاسيما المحتوى المخصّص لأساليب تدريس مهارات العربيّة للناطقين بغيرها، ونحلّل المحتوى وآلية الإلقاء وغير ذلك. Abstract : The present article deals with an analytical description of six auodio-visual courses delivered through rwaq platform by group of professors, which included Methods of Arabic language teaching skills to non – native speakers, focused on Listening skill, methods of teaching speaking language, and learning skill and determination of new teaching strategies. we join the platform after registration using e-mail , in order to show the value and the new methods that the above mentioned course bring in matter of Arabic learning to non- speakers. Our article initiated with an introduction about e –learning, then we present some learning platforms as well as :rwaq, idraaq, nafham, and other platforms , to focus on rwaq platform analyzing its contents and .

الكلمات المفتاحية: التعلم الذاتي ; أساليب التدريس ; مهارات العربية ; الناطقين بغير العربية ; منصة راق


مساقات التعليم الذاتي MOOCS

طرفة محمد, 

الملخص: ملخص: هدفت هذه الدراسة إلى التعريف بمساقات التعليم الإلكتروني Moocs وبيان تاريخها ونشأتها وكذا تطورها وكيفية اشتغالها، و حال الأمة العربية وموقعها من هذه المساقات الإلكترونية فحاولنا من خلالها ذكر بعض المنصات العربية التي استطاعت في زمن قصير أن تتبوأ منزلة بين المنصات العالمية. ثم حاولنا بيان استفادة اللغة العربية من هذه المنصات من خلال مساهمة الموكس العربي في تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، لنختم بواقع الجامعات الجزائرية في ظل التطور الكبير لمنصات التعليم الإلكتروني الذاتي ومدى اهتمام الطلاب والباحثين وكذا القائمين على مجال التعليم في بلادنا بهذه التكنولوجيا الرائدة. Abstrait : Cette étude vise à nous présenter les enjeux de l’apprentissage électronique MOOCS, son histoire et son émergence, ainsi que son développement et son fonctionnement. Cette étude à également montré l’état de la langue arabe vis-à-vis les cours électroniques, en mentionnant quelques plateformes arabes qui ont réussi à prendre une place entre les plateformes internationales, et montrant que la langue arabe pourra bénéficier de ces plateformes grâce à la contribution de la procession arabe à l’enseignement de la langue arabe aux non- spécialisés. Mots clés: Moocs, cours électroniques, langue arabe.

الكلمات المفتاحية: مساقات، التعليم الذاتي، منصات التعليم.